المشهد اليمني
السبت 22 يونيو 2024 06:03 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
تسببت بارتفاع وفيات الحجاج.. مصر تعلن سحب رخص 16 شركة سياحة تحايلت لتسفير الحجاج بصورة غير نظامية غسل الكعبة بنفسه أكثر من 1000 مرة وذكره الرسول بحديث شريف.. وفاة سادن الكعبة المشرفة الدكتور الشيبي عيدروس الزبيدي يستهدف معقل عبدالملك الحوثي ويعلن: النهاية اقتربت والجماعة دقت آخر مسمار في نعشها عاجل: ضربات أمريكية عنيفة على مواقع بمناطق الحوثيين تقرير دولي يفضح كيف استغلت ميليشيا الحوثي المساعدات الانسانية لتعزيز امكاناتها وافقار الشعب اليمني العثور على أعمال سحر في جبل عرفات.. عالم أزهري يحسم الجدل (فيديو) انفجارات عنيفة تهز عاصمة عربية .. وإعلان للسلطات الأمنية (فيديو) مقتل وإصابة سبعة أشخاص في حادث تصادم مروع جنوبي اليمن الإفراج عن أحد قيادات ‘‘البهائية’’ من سجون الحوثيين بصنعاء بعد عام على اعتقاله الكشف عن مكان إطلاق الصواريخ الحوثية نحو البحر العربي.. وانفجارات تهز محافظتين بسبب أبقار اليمن تصدرت الصين اقتصاد العالم حملة اختطافات حوثية واسعة بسبب ما حدث في أحد مساجد إب خلال صلاة الجمعة

وزارة النفط بصنعاء تصدر توضيح هام بشأن قاضي قضية حكم الإعدام بحق طفل قتل مغتصب شقيقته(بيان)


أصدرت وزارة النفط في صنعاء الخاضعة للمليشيا الحوثية بيان حول ملابسات حكم الإعدام والتي أصدرها القاضي عصام العلفي بحق طفل قاصر بعد دفاعه عن اخته المعاقة والتي تعرضت للاغتصاب .
وأطلع المشهد اليمني على بيان صادر من وزارة النفط الحوثية والذي حاولت فيه المليشيا الحوثية تضليل الرأي العام المحلي بعد تحول جريمة الحكم الذي اعلنه القاضي عصام العلفي والذي يعمل في المحكمة الجزائية في العاصمة صنعاء بإعدام الشاب أحمد الزوكي إلى قضية راي عام كونه قام بقتل شخص متهم بارتكاب جريمة اغتصاب بحق اخته المعاقة فاطمة لكن المليشيا حاولت من خلال البيان نفي صحة الخبر بشكل غير مباشر بعد الربط بين إسمي القاضي العلفي الذي اصدر الحكم والمهندس عصام عباس العلفي الذي لايعمل في القضاء .
ونفى البيان الحوثي عمل المهندس عصام العلفي في القضاء في إشارة إلى المهندس عصام عباس العلفي وليس القاضي بعد تحميل بعض المواقع صورة الأول والتي يقصد بها القاضي الجائر والذي اصدر حكما حائرا لصالح الاشول .
وقام الشاب الزوكي بالدفاع عن شرفه بقتل المتهم باغتصاب أخته المعاقة قبل أربع سنوات وكان حينها عمره أقل من 15 سنة قاصرا وبشكل مخالف لقانون الجنائيات اليمني النافذ والذي يعتبر السن القانوني 18 سنة .