المشهد اليمني
الخميس 20 يونيو 2024 02:37 صـ 13 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ألمانيا تحجز مقعدها في دور الـ16 ليورو 2024 واسكتلندا تبقي آمالها بالتعادل مع سويسرا مصر تثير الرعب في إسرائيل ...هل تهاجم اقوى دولة عربية اسرائيل ؟؟ اشتهرت بالاغاني اليمنية...شاهد: المطربة ”شمايل” تخرج عن صمتها وتكشف سر تركها الغناء وتحسم الجدل بشأن حقيقة جنسيتها شاهد: لماذا اختار نجم الهلال السعودي كوليبالي أداء فريضة الحج في هذا الوقت؟ إجابة مفاجئة من نجم الهلال! حقيقة تورط مدير امن عدن باختطاف قائد عسكري كبير من أبناء محافظة أبين ”مفاجأة في المشهد اليمني: شاهد: ظهور جديد لعلي محسن الأحمر يثير ضجة على وسائل التواصل” وزارة الأوقاف والإرشاد تدعو إلى التصدي لخرافة ”يوم الغدير” وفكرة ”الولاية” ”الاقتصاد الصيني يزدهر بفضل... أبقار اليمن ونحله؟..كاتب صحفي يكشف فصول مسرحية الحوثيين الجديدة” جريمة قتل وحشية تهز محافظة تعز: فتاة في الخامسة عشر تُختطف وتُقتل بوحشية ”فرصة أخيرة للحوثيين للنجاة من هزيمة ساحقة”...صحفي يكشف الوقت الأمثل لتسليم الحوثيين سلاحهم والمدن قبل النهاية الوشيكة الوية العمالقة توجه رسالة الى المملكة العربية السعودية الحوثيون يضعون مدينة يمنية تاريخية على خط النار: مخاوف من كارثة إنسانية

”صخب الرصاص: معارك مستمرة تستعر في مواجهة الحوثي بأبين”

قذائف حوثية
قذائف حوثية

تعرضت مواقع جبهة امحلحل في محافظة أبين جنوب اليمن لقصف مكثف بقذائف الهاون من مليشيات الحوثي، وذلك على الرغم من الهدنة الهشة التي تم التوصل إليها.

وقد استهدف القصف مواقع القوات المرابطة من وحدات محور أبين التابعة للتحالف الحكومي، حيث سُمعت أربع قذائف هاون تدوي في المنطقة.

وأكدت مصادر عسكرية أن القوات المرابطة في جبهة امحلحل تمكنت من التصدي لمصادر النيران وإسكاتها، مما حال دون وقوع إصابات في صفوف القوات المدافعة.

وأشار المرابطون في الجبهة إلى أنهم في حالة يقظة واستعداد قتالي تام للرد على أي محاولة لاقتحام مواقعهم أو استهداف محور أبين في جميع الجبهات.

وفي سياق متصل، تواصل مليشيات الحوثي الانتهاكات والهجمات على الجبهات الحدودية في ثرة والحلحل باستخدام مجموعة متنوعة من الأسلحة، مما يعكس استمرار الانتهاكات لاتفاقيات الهدنة وعدم احترامها.

يأتي هذا الهجوم في ظل توترات مستمرة في منطقة أبين، حيث يتعارض الطرفان المتحاربان في الصراع اليمني، وذلك رغم الجهود الدولية المتواصلة لإحلال السلام في البلاد.