المشهد اليمني
الخميس 20 يونيو 2024 01:50 صـ 13 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
وزارة الأوقاف والإرشاد تدعو إلى التصدي لخرافة ”يوم الغدير” وفكرة ”الولاية” ”الاقتصاد الصيني يزدهر بفضل... أبقار اليمن ونحله؟..كاتب صحفي يكشف فصول مسرحية الحوثيين الجديدة” جريمة قتل وحشية تهز محافظة تعز: فتاة في الخامسة عشر تُختطف وتُقتل بوحشية ”فرصة أخيرة للحوثيين للنجاة من هزيمة ساحقة”...صحفي يكشف الوقت الأمثل لتسليم الحوثيين سلاحهم والمدن قبل النهاية الوشيكة الوية العمالقة توجه رسالة الى المملكة العربية السعودية الحوثيون يضعون مدينة يمنية تاريخية على خط النار: مخاوف من كارثة إنسانية ماذا كانت تخبئ سيارة الأجرة؟... قوات دفاع شبوة تُحبط عملية خطيرة تستهدف المحافظة شاهد بالفيديو ...مجزرة مروعة في إب: مشرف حوثي يدهس نساء وأطفال في منتجع ”بن لادن” مسؤول حكومي يفجر مفاجأة: مخطط كبير للحوثيين وراء فتح الطرقات باليمن وخصوصا تعز ومارب! معركة الأنفاق.. الكشف عن تفاصيل مخطط عسكري حوثي لإسقاط ثلاث جبهات حاسمة قيادي مؤتمري يرد على رئيس إصلاح مارب والذي هاجم طارق صالح وعمار وأحمد علي ووجه لهم اتهاما خطيرا! وزارة الأوقاف اليمنية تعلن استكمال موسم الحج بنجاح وتتوعد بمعاقبة المخلين بواجباتهم

صفعة قوية للحوثيين في قلب العاصمة صنعاء و تجار العاصمة يتحدون مع عدن

عناصر حوثية
عناصر حوثية

تواجه مليشيا الحوثي في المحافظات الشمالية من اليمن صفعة قوية، حيث يتجاوب التجار في تلك المناطق بقوة مع الإجراءات الاقتصادية التي أصدرها البنك المركزي اليمني في عدن، الذي تحتله الحكومة الشرعية، رافضين العملة الوطنية القديمة.

وفي تصريحات للخبير الاقتصادي والصحفي ماجد الداعري، أكد أن تجار المناطق الشمالية يواجهون بقوة هذه المليشيا المدعومة من إيران، بالتعاون الكامل مع السلطات الشرعية في عدن، حيث يعملون على سحب العملة القديمة من التداول واستبدالها بالعملات الأجنبية.

وأضاف الداعري أن التجار يعملون بجد للتخلص من العملة القديمة التي ستصبح غير صالحة بعد مرور ٥٣ يومًا، حيث يدركون أنها لن تكون لها قيمة تجارية أو شرائية، مما يجعلهم يتجاوبون بشكل فوري مع قرارات البنك المركزي.

وفي سياق متصل، يسعى التجار إلى الحصول على العملات الأجنبية بأي ثمن، حيث تعتبر هذه العملات البديل الآمن للتعاملات التجارية والمالية في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تشهدها المناطق المحتلة.

إن تجاوب التجار في المحافظات الشمالية مع القرارات الاقتصادية في عدن يعكس رفضهم القاطع لسياسات وإجراءات مليشيا الحوثي، ويبرز دعمهم الكامل للشرعية والحكومة الشرعية في اليمن.