المشهد اليمني
الجمعة 21 يونيو 2024 05:14 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مقتلة مؤلمة في صفوف قيادات قوات طارق صالح بالساحل الغربي وإعلان رسمي بذلك إسبانيا تتأهل لثمن نهائي يورو2024 بفوز ثمين على إيطاليا والتعادل يحسم لقاء إنجلترا والدنمارك الكشف عن طريقة ذكية وخبيثة استخدمها الحوثيون لخداع طاقم السفينة ”تيوتر” أثناء الهجوم عليها وإغراقها! (شاهد) صلح قبلي ينهي قضية الزويكي بالعفو الشامل وتعويض المجني عليها اخته المعاقة إنذار خطير من صنعاء: توقعات بانقلاب الليلة شاهد.. هنود ”هندوس” يهاجمون متجرا لرجل مسلم بعدما وضع صورة على الواتساب وهو يذبح بقرة جرائم حوثية بشعة في عيد الأضحى: مختل عقلي وطفل يلقيا حتفهما تحت عجلات قياديين حوثيين خسائر فادحة للحوثيين وسط تكتم شديد وثلاجات الموتى في صنعاء تفيض بالجثث قمع الأصوات الحرة: الإعلاميون في عدن يعانون من الاعتداءات الأمنية الجوازات السعودية: لا يمكن السفر بالجواز الحالي أو الجديد أو الهوية الوطنية إلا بهذا الشرط ”معركة اقتصادية”: الحوثيون يشنون هجومًا على شريان اليمن الحيوي محلل سياسي يكشف عن جريمة حرب حوثية في قبيلة الحداء

بمساعدة طبيب.. عصابة تنجح في تهريب سجين محكوم عليه بالإعدام بمارب

سجن مارب
سجن مارب

أقدمت عصابة مسلحة على تهريب سجين محكوم عليه بالاعدام في السجن المركزي بمحافظة مأرب، شمال شرقي اليمن.

ونقلت "وكالة خبر" عن مصادر وصفتها بالخاصة، قولها إن عصابة مسلحة تستقل مركبتين مدنيتين قامت مطلع الأسبوع الماضي، بتهريب السجين "عيسى المرادي" أثناء نقله من السجن المركزي إلى أحد مشافي المدينة لتلقي العلاج.

واوضحت المصادر، أن خطّة التهريب شارك فيها مسلحون قبليون وطبيب في هيئة مستشفى مأرب، وإدارة أمن السجن، وذلك عند نقل "المرادي" إلى مستشفى مأرب وجه الطبيب المعالج بنقله إلى مستشفى آخر لعدم قدرتهم على علاجه، وأثناء النقل اوقفت المركبة التي تقل السجين مجموعة مسلحة في نقطة تفتيش أُعدّت لمهمة التهريب.

واضافت المصادر: سارع عدد من المسلحين القبليين بنقل السجين "المرادي" إلى مركبة مدنية ولاذوا بالفرار عبر خط "الخسيف"، فيما قام بقية المسلحين باحتجاز أفراد الأمن المرافقين للسجين حتى تأكدوا من وصول المركبة الأولى الى مكان آمن، ومن ثم افرجوا عن المحتجزين ولاذوا بالفرار هم أيضاً.

وذكرت المصادر، أن رجال الأمن لم يقاوموا العصابة القبلية المسلحة قبل وبعد الاحتجاز، وفي الوقت نفسه نجحت العصابة بالمرور من عدة نقاط داخل وخارج المدينة دون اعتراض.

ولم تكشف أي جهة أمنية بالمحافظة حتى اللحظة عن الحادثة، في حين تقول المصادر أن السجين "المرادي"، مُسن، ومُتهم بقتل 8 جنود قبل أكثر من عقد، وصدر بحقه حكم بالاعدام.

وتعرقل تنفيذ حكم الإعدام نتيجة وساطات قبلية تسعى إلى الحصول على موافقة أهالي الضحايا القبول باستلام الديات، والإفراج عن السجين المحكوم عليه، حسب مصادر وكالة خبر.