المشهد اليمني
الجمعة 19 أبريل 2024 05:29 صـ 10 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
استدرجوه من الضالع لسرقة سيارته .. مقتل مواطن على يد عصابة ورمي جثته في صنعاء سورة الكهف ليلة الجمعة.. 3 آيات مجربة تجلب راحة البال يغفل عنها الكثير ”إيران طلقتهن بالثلاث”...خبير عسكري سعودي يكشف عن تخلي ايران عن الحوثيين والمليشيات الاخرى بالمنطقة العربية قالوا إن كلاب نهشت جسدها وحينما فحصها الطب الشرعي كانت الصدمة.. اغتصاب طفلة من قبل ”خالها” تهز العراق ترامب يزور بقالة صنعاء بشكل مفاجئ واليمنيون يلتقطون معه الصور!.. فيديو حقيقي يثير التساؤلات! (شاهد) رغم وجود صلاح...ليفربول يودّع يوروبا ليغ وتأهل ليفركوزن وروما لنصف النهائي طاقة نظيفة.. مستقبل واعد: محطة عدن الشمسية تشعل نور الأمل في هذا الموعد بدء تاثيرات المنخفض الجوي على عدن شاهد: خروج دخان ”غريب” من حفرة في احد مناطق عمان والسلطنة تعلق ”انا من محافظة خولان”...ناشطون يفضحون حسابات وهمية تثير الفتنة بين اليمن والسعودية الفلكي الجوبي: حدث في الأيام القادمة سيجعل اليمن تشهد أعلى درجات الحرارة عاجل: فيتو أميركي يمنع فلسطين من نيل العضوية في الأمم المتحدة

أول تصريح للانتقالي عقب إصدار الحوثي عملة جديدة: الوحدة اليمنية انتقلت إلى رحمة الله ولا حديث عنها بعد اليوم

الجعدي
الجعدي

أدلى المجلس الانتقالي الجنوبي، بتصريح في أعقاب إعلان البنك المركزي غير الشرعي الخاضع للحوثيين بالعاصمة المختطفة بصنعاء، عملة معدنية جديدة والتي اعتبرها خبراء اقتصاديون، تعميق للانقسام النقدي بالبلاد.

وفي إشارة غير مباشرة، للقرار الحوثي، قال عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي وأمينها العام، فضل الجعدي، إن الوحدة اليمنية انتقلت إلى رحمة الله، ولا حديث عنها بعد اليوم.

وكتب المسؤول الانتقالي في تدوينة رصدها المشهد اليمني: "أصبح أي حديث عن الوحدة اليمنية مجرد تذكير بالميت الذي انتقل الى رحمة الله ، ولا يمكن لأي عقل سياسي بعد الذي حدث منذ 94 الى اليوم من اهوال وحروب ودماء واستبداد واحتلال الا ان يقرأ على قبرها ما تيسر من كلام الله ، والذين يصرّون على الحديث عنها إنما يؤدون وظيفة نبّاش القبور !". حسب تعبيره.

وأعلن أعلن الحوثيون عن إصدار عملة معدنية جديدة بقيمة 100 ريال، وذلك في مؤتمر صحفي عقد يوم السبت 30 مارس 2024.

وتأتي هذه الخطوة في ظل أزمة اقتصادية خانقة تعاني منها اليمن، حيث تآكلت قيمة العملة الوطنية بشكل كبير، وباتت العملات الورقية القديمة متهالكة خصوصا في مناطق سيطرة الحوثيين.

ورأى مراقبون أن هذه الخطوة تمثل تمردًا صريحًا على الشرعية الدستورية في اليمن، وتكريسًا لواقع انفصال صنعاء عن المحافظات الجنوبية.

ويُعتقد أن هذه الخطوة ستُعيق جهود السلام في اليمن، حيث تُعد تمردًا على القرارات الدولية والقوانين الوطنية والجهود الإقليمية للسلام.

وقد تُمنح هذه الخطوة الانتقالي الجنوبي فرصة ذهبية للإسراع في خطواته نحو إعلان استعادة استقلال الدولة الجنوبية-وفقا لمراقبين-.