المشهد اليمني
الأربعاء 17 يوليو 2024 07:07 مـ 11 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
آخر تحديث لأسعار صرف العملات بمناطق الانقلاب بحسب إعلان البنك المركزي بصنعاء أول تعليق حوثي بشأن إطلاق النار في ”الوادي الكبير” بالعاصمة العمانية مسقط وسقوط قتلى وجرحى ماذا لو قبلوا بنصائح الحسن؟ إنقطاع الأثر عن ”حمود عباد” وتضارب الأنباء حول اختفاءه المفاجئ من العاصمة صنعاء قبائل الجوف ترفص الكيانات التي تحاول تمزيق وحدة المحافظة بعد إعلان الحوثيين استهدافها في البحر المتوسط.. الشركة المالكة للناقلة ”أولفيا” تنفي تعرضها لهجوم إرتفاع أسعار المياه بعد إقرار الحوثيين جرعة جديدة على كل مصنع بواقع 360 مليون ريال قيادي حوثي يتخوف من مصير جماعته مستقبلا ويستجدي السعودية بتقديم ضمانات لصنعاء الحوثيون يأجرون شارع عام وحديقة عامة وسط العاصمة صنعاء لأحد المتنفذين (وثائق) بعد رسالة للمشاط.. صحفي سعودي: قريبا نزور صنعاء ونلتقي بهذا الرجل! الخطوط الجوية اليمنية تعلن توقع اتفاقية تاريخية في الإمارات.. و 8 طائرات جديدة في طريقها إلى اليمن تسريب مكالمة هاتفية بين ترامب والمرشح الرئاسي كينيدي بعد محاولة الاغتيال

في اليوم 276 لحرب الإبادة على غزة.. 38193 شهيدا و87903 جريحا والمجاعة تتجذر شمال القطاع

من غزة
من غزة

في اليوم 276 لحرب الإبادة، أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، الاثنين، ارتفاع عدد الضحايا الفلسطينيين جراء الحرب الإسرائيلية إلى "38 ألفا و193 شهيدا و87 ألفا و903 إصابات" منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقالت الوزارة في بيانها اليومي عن التقرير الإحصائي لليوم الـ 275 للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة: "ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى 38193 شهيدا و87903 إصابات منذ السابع من أكتوبر الماضي".

وأضافت: "الاحتلال الإسرائيلي يرتكب 3 مجازر خلال الـ24 ساعة الماضية ما أسفر عن سقوط 40 شهيدا و75 مصابا".

وتابعت الوزارة: "لا زال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات لا تستطيع طواقم الاسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم".

ومنذ 9 أشهر تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة بدعم أمريكي مطلق، خلفت دمارا هائلا ومجاعة أودت بحياة عشرات الآلاف من الأطفال والنساء.

وتواصل إسرائيل حربها رغم قراري مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية باتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية وتحسين الوضع الإنساني المزري بغزة.

وسائل إعلام إسرائيلية: 4 أحداث أمنية صعبة بتل الهوى جنوب مدينة غزة

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن 4 أحداث أمنية "صعبة" تعرّض لها الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، في منطقة تل الهوى جنوب مدينة غزة.

وأفادت مصادر بهبوط مروحيات عسكرية إسرائيلية لفترات وجيزة على محور نتساريم، يعتقد أنها لإجلاء مصابين، في حين قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن 3 جنود أصيبوا بمعارك غزة تم نقلهم قبل قليل.

وذكرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أنها فجرت عبوة مضادة للأفراد في قوة من 6 جنود إسرائيليين في تل الهوى، وأوقعتهم بين قتيل وجريح.

كما أعلنت في وقت سابق استهداف قوة إسرائيلية راجلة بمنطقة الشاليهات غرب حي تل الهوى في غزة، وأوقعت أفرادها بين قتيل وجريح.

كما دمرت في المنطقة ذاتها مركبة جيب عسكرية بقذيفة الياسين 105 في شارع الصناعة.

وذكرت القسام أنها استهدفت أيضا ناقلة جند إسرائيلية بعبوة شواظ 3 على دوار 17 بالحي نفسه، وجرافة من نوع "دي 9" بعبوة شواظ 3 في شارع الرشيد.

كما أفادت باستهداف قوات الاحتلال المتمركزة في محور نتساريم وسط القطاع بعدد من صواريخ "رجوم" عيار 114 مليمترا.

مسؤول فلسطيني كبير يقول إن مفاوضات وقف إطلاق النار ستبدأ في الدوحة خلال 48 ساعة

قال مسؤول فلسطيني كبير مطلع على المحادثات، لمراسل بي بي سي رشدي أبو العوف، إن المفاوضات غير المباشرة بين فريقي التفاوض من حماس وإسرائيل ستبدأ في الدوحة خلال الـ 48 ساعة القادمة.

وستعقد في القاهرة اليوم (الاثنين 8 يوليو/تموز) بين رئيس وكالة المخابرات المركزية ويليام بيرنز ورئيس الموساد الإسرائيلي ديفيد بارني ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل، ومن المقرر أن يسافر رؤساء المخابرات الثلاثة إلى الدوحة غدًا الثلاثاء.

وأوضح المسؤول، لمراسل بي بي سي رشدي أبو العوف، النقاط الخلافية الرئيسية من وجهة نظر حماس، وقال إنّ حماس تريد أن تنسحب القوات الإسرائيلية من معبر رفح وممر فيلادلفيا، وكذلك ترفض حماس رفض إسرائيل إطلاق سراح 100 سجين من كبار الشخصيات، من الجهاد الإسلامي وفتح الذين تريد حماس إطلاق سراحهم.

وأشار إلى أن حماس تخلت بالفعل عن مطلبها بوقف دائم لإطلاق النار كشرط مسبق لبدء المحادثات، وقال المصدر إن المفاوضات ستكون طويلة جداً ومعقدة وغير مباشرة، ولكن هناك مستوى من الأمل في إمكانية نجاحها.

"أوضاع مأساوية"
من جهته، حذر منير البرش، مدير عام وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، من "مأساوية" الوضع الصحي في شمال القطاع لا سيما في ظل شح الوقود.

وقال إن الافتقار للوقود تسبب في توقف خدمات غسيل الكلى في مستشفى كمال عدوان، والعديد من الأقسام في مستشفى العودة، وبات يهدد بتوقف كامل للخدمة في المستشفى الوحيد الذي توجد فيه خدمات العناية المركزة في غزة، وهو المستشفى الإندونيسي، مشيراً إلى أن "أجهزة العناية المركزة تستهلك كميات كبيرة من الوقود".

واتهم البرش الاحتلال بمنع دخول الوقود منذ فترة طويلة إلى شمال قطاع غزة، "ما أدى إلى توقف الكثير من الأقسام والخدمات الصحية هناك عن العمل"، قائلاً إن كميات الوقود المتوافرة حاليا "لا تكفي إلا لأيام قليلة جداً".

وأشار إلى أن عدم دخول الوقود أدى إلى توقف المخابز عن العمل، "وهذا ما ينعكس على الصحة العامة"، قائلاً إن "المخابز متوقفة عن العمل تماماً في الشمال، وهو ما يجذر المجاعة الحاصلة في شمال قطاع غزة"، على حد تعبيره.

وأكد البرش خروج مستشفيات مدينة غزة كافة عن الخدمة بسبب توسيع الجيش الإسرائيلي لعمليته البرية شرقي وغربي المدينة، وأن آخر المشافي التي خرجت عن الخدمة هو مستشفى المعمداني، إذ حاصرته الدبابات بعد تقدمها من ناحية حيي التفاح والشجاعية.

وقال البرش في حديثه لبي بي سي إن قرابة 80 مريضاً نُقِلوا إلى مستشفيات الشمال.

وأوضح أن الدبابات الإسرائيلية تقترب الآن من مستشفيات "أصدقاء المريض" ومستشفى "الخدمة العامة" إلى الغرب من وسط مدينة غزة ما أدى إلى خروجهما عن الخدمة، مشيراً إلى أن المستشفيات العاملة حالياً هي فقط مستشفيات الشمال، وبالتحديد الاندونيسي، وكمال عدوان، والعودة.