المشهد اليمني
الأربعاء 12 يونيو 2024 09:18 مـ 6 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
هل خروج الشخص بثوب النوم للبقالة يعتبر مخالف لنظام الذوق العام؟.. شاهد: محامي يجيب وفاة الفنان السلالي الذي اهان بائع البلس ...إليك الحقيقة وزير الإعلام: الرد الأممي على اختطاف موظفي المنظمات لا يرقى لمستوى الجريمة النكراء ارتفاع جنوني للدولار في اليمن: ما هي الأسباب ومن المستفيد؟..خبير اقتصادي يجيب في اليمن..الكشف عن جريمة مروعة: زوج يصور زوجته بدون علمها ويرسل الصور لأصدقائه! الرئيس العليمي يعزي امير دولة الكويت بضحايا حريق المنقف مشاهد غريبة ومرعبة تخرج من جبال دوعن بحضرموت لليوم الثالث على التوالي ”فيديو” ما السن المعتبرة شرعاً في الأضحية لكل نوع من الأنعام؟.. خبير سعودي يجيب تحرك عاجل من أمير الكويت بشأن حريق عمارة المنقف ووفاة عشرات الوافدين أول ظهور للقاضي عبدالوهاب قطران بعد الإفراج عنه من سجون الحوثيين يا قيادة تعز افتحوا الطريق وفي يدكم حجر عقب لقاء مع الحوثيين.. أول رد للأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه إلى اليمن بشأن اختطاف المليشيات موظفي المنظمة في اليمن

بعد تحريات دقيقة: الشرطة تكتشف مصنعًا سريًا للخمر في حضرموت وتعتقل المتورطين!

المصنع المضبوط
المصنع المضبوط

تمكنت الأجهزة الأمنية في شرطة مديرية تريم بمحافظة حضرموت الوادي والصحراء، من ضبط مصنع للخمر والقبض على مروجين للممنوعات، وذلك بعد عملية تحريات واسعة ورصد دقيق لتحركات المتهمين.

تفاصيل العملية:

  • تلقت شرطة تريم بلاغات من مواطنين عن تحركات مشبوهة لأشخاص في مواقع مختلفة.
  • على إثر ذلك، تم تشكيل فريق من البحث الجنائي والتحريات لجمع المعلومات ورصد تحركات المشتبه بهم.
  • بعد استصدار أوامر تفتيش من النيابة العامة، داهمت الشرطة بيتًا مهجورًا يُستخدم كمصنع للخمر.
  • ضبطت الشرطة كميات من المواد الخام وأدوات التصنيع، بالإضافة إلى المتهمين (هـ، أ، م) و (أ، ص، ب).
  • تم إيداع المتهمين السجن، وتجري حاليًا التحقيقات معهما.

دعوة للمواطنين:

تهيب شرطة مديرية تريم جميع المواطنين بالتعاون معها من خلال الإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة أو معلومات حول مروجي المخدرات. وتؤكد الشرطة على سرية المعلومات المقدمة وأنها ستعمل بكل جدية لمكافحة الجريمة بشتى أنواعها، وأنها ستضرب بيد من حديد على كل من يزعزع الأمن والاستقرار وينشر آفة المخدرات.

الآثار المترتبة:

  • تساهم هذه العملية في الحد من انتشار المخدرات في المجتمع وحماية الشباب من مخاطرها.
  • تُعزز من الشعور بالأمان لدى المواطنين وتُثقّفهم بأهمية التعاون مع الأجهزة الأمنية.
  • تُرسل رسالة قوية مفادها أن السلطات الأمنية لا تتهاون مع مروجي المخدرات وأنها ستلاحقهم وتقديمهم للعدالة.