المشهد اليمني
الجمعة 21 يونيو 2024 03:56 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مقتلة مؤلمة في صفوف قيادات قوات طارق صالح بالساحل الغربي وإعلان رسمي بذلك إسبانيا تتأهل لثمن نهائي يورو2024 بفوز ثمين على إيطاليا والتعادل يحسم لقاء إنجلترا والدنمارك الكشف عن طريقة ذكية وخبيثة استخدمها الحوثيون لخداع طاقم السفينة ”تيوتر” أثناء الهجوم عليها وإغراقها! (شاهد) صلح قبلي ينهي قضية الزويكي بالعفو الشامل وتعويض المجني عليها اخته المعاقة إنذار خطير من صنعاء: توقعات بانقلاب الليلة شاهد.. هنود ”هندوس” يهاجمون متجرا لرجل مسلم بعدما وضع صورة على الواتساب وهو يذبح بقرة جرائم حوثية بشعة في عيد الأضحى: مختل عقلي وطفل يلقيا حتفهما تحت عجلات قياديين حوثيين خسائر فادحة للحوثيين وسط تكتم شديد وثلاجات الموتى في صنعاء تفيض بالجثث قمع الأصوات الحرة: الإعلاميون في عدن يعانون من الاعتداءات الأمنية الجوازات السعودية: لا يمكن السفر بالجواز الحالي أو الجديد أو الهوية الوطنية إلا بهذا الشرط ”معركة اقتصادية”: الحوثيون يشنون هجومًا على شريان اليمن الحيوي محلل سياسي يكشف عن جريمة حرب حوثية في قبيلة الحداء

”ردة فعل قاتلة ونهاية وشيكة جدا”: خبير استراتيجي يكشف عن انهيار ذراع الحوثيين التمويلي وقرب نهايتهم

عناصر حوثية
عناصر حوثية

في تدوينة حديثة على موقع "إكس"، أكد الخبير الاستراتيجي اليمني عبدالسلام محمد أن جماعة الحوثيين في اليمن بدأت في اعتقال عدد من قيادات العمل المدني في المنظمات المحلية والدولية.

وأشار إلى أن هؤلاء المعتقلين كانوا يعملون على تمرير برامج وأموال المانحين لصالح الجماعة، مما يعكس خطوة انتقامية من الحوثيين إثر شعورهم بتوجه دولي لخنق اقتصاد الجماعة ومنع وصول أموال المانحين إليهم.

تأتي هذه الإجراءات كردة فعل على هجمات الحوثيين المتكررة على السفن الدولية في البحر الأحمر.

وأضاف عبدالسلام أن بعض المعتقلين ينتمون للأسر السلالية وكانوا بمثابة الدينمو المحرك للحركة الحوثية في المنظمات الدولية. وأوضح أن الحوثيين لم يكتفوا بجلب أموال المانحين فقط، بل كانوا ينتهجون التحيز لصالح الجماعة في تقاريرهم وبرامجهم.

وأكد المحلل أن الجماعة فقدت ذراعها التمويلي في المنظمات الدولية بعد فقدانها الذراع السياسي المتمثل في قادة الحركة الهاشمية، الذين صفاهم الحرس الثوري الإيراني لضمان السيطرة الشاملة على اليمن ومنع أي تفاهمات محتملة بين الهاشميين ودول الخليج للإطاحة بحكم الحوثيين.

وتوقع عبدالسلام أن الجماعة ستفقد ذراعها الدبلوماسي قريباً، مشيراً إلى أن الأذرع الثلاثة (السياسي، التمويلي، والدبلوماسي) لها ارتباطات خارجية كبيرة. وأشار إلى أن إيران استغلت طموح الهاشميين في العودة لحكم اليمن، واستخدمت التنظيم الهاشمي لتحقيق أهدافها.

واختتم عبدالسلام تدوينته بالتأكيد على أن الحوثيين سيخسرون المعركة المصيرية، مما لن يكون في صالح الحركة الهاشمية التي تم استنزافها على مختلف الأصعدة، وفقدت ثقة الشعب اليمني إلى الأبد. وتوحي المرحلة القادمة بانتصار كبير للجمهورية وقيادتها السياسية وشعبها الملهم، ما لم تدخل القيادة والشعب في صراعات جانبية تطيل من عمر الانقلاب الحوثي.