المشهد اليمني
الجمعة 21 يونيو 2024 07:45 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مقتلة مؤلمة في صفوف قيادات قوات طارق صالح بالساحل الغربي وإعلان رسمي بذلك إسبانيا تتأهل لثمن نهائي يورو2024 بفوز ثمين على إيطاليا والتعادل يحسم لقاء إنجلترا والدنمارك الكشف عن طريقة ذكية وخبيثة استخدمها الحوثيون لخداع طاقم السفينة ”تيوتر” أثناء الهجوم عليها وإغراقها! (شاهد) صلح قبلي ينهي قضية الزويكي بالعفو الشامل وتعويض المجني عليها اخته المعاقة إنذار خطير من صنعاء: توقعات بانقلاب الليلة شاهد.. هنود ”هندوس” يهاجمون متجرا لرجل مسلم بعدما وضع صورة على الواتساب وهو يذبح بقرة جرائم حوثية بشعة في عيد الأضحى: مختل عقلي وطفل يلقيا حتفهما تحت عجلات قياديين حوثيين خسائر فادحة للحوثيين وسط تكتم شديد وثلاجات الموتى في صنعاء تفيض بالجثث قمع الأصوات الحرة: الإعلاميون في عدن يعانون من الاعتداءات الأمنية الجوازات السعودية: لا يمكن السفر بالجواز الحالي أو الجديد أو الهوية الوطنية إلا بهذا الشرط ”معركة اقتصادية”: الحوثيون يشنون هجومًا على شريان اليمن الحيوي محلل سياسي يكشف عن جريمة حرب حوثية في قبيلة الحداء

”اخجلوا يا هؤلاء، أنتم سُلطة حاكمة على سِن ورمح”...صحفي يوجه رسالة حادة للانتقالي الجنوبي

الانتقالي الجنوبي
الانتقالي الجنوبي

وجه الصحفي صلاح السقلدي رسالة حادة إلى المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن، معبرًا فيها عن استيائه من تصرفات المجلس وداعيًا إياه للتركيز على حل مشاكل المواطنين بدلاً من التنافس على بؤسهم.

في رسالته، قال السقلدي: "إلى الأعزاء في المجلس الانتقالي الجنوبي، اتركوا الشكاء والبكاء للمواطن المطحون، الغارق بأوجاع غياب الخدمات وجحيم الغلاء وكابوس المعاناة المروعة." وأشار إلى أن المواطنين هم الذين يعانون من انعدام الخدمات وارتفاع الأسعار والأوضاع المعيشية الصعبة، ولذا فهم يستحقون أن يكون لهم مجال للتعبير عن آلامهم ومعاناتهم دون مزاحمة من قبل المجلس.

وأضاف السقلدي بتأكيده على أن المجلس الانتقالي الجنوبي لا ينبغي أن يسلب المواطنين متنفسهم الأخير الذي يعبرون فيه عن آلامهم وأوجاعهم، مبينًا أن المجلس يساهم في تفاقم الأوضاع من خلال التنافس على نفس المجال.

واختتم السقلدي رسالته بعبارة قوية: "اخجلوا يا هؤلاء، أنتم سُلطة حاكمة على سِن ورمح." مشددًا على ضرورة أن يتحلى المجلس الانتقالي بروح المسؤولية والحكمة في إدارة شؤون الناس، بدلاً من الانغماس في المنافسات غير المجدية.