المشهد اليمني
الإثنين 22 يوليو 2024 08:23 صـ 16 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
التوسع الزيدي في تهامة: تداخل الدين والسياسة وتأثيراتهما على المجتمع في تهامة قيادات حوثية تغادر منازلها وتغلق هواتفها بعد تلقيهم تحذيرات (تفاصيل) الحوثيون يعتدون على مالكي السيارات أمام محطات البترول مع استمرار أزمة المشتقات النفطية ما وراء تجاهل الأطراف الإقليمية والدولية للتصعيد الإسرائيلي في الحديدة والتزام الصمت ؟ مأساة رياضية في القاهرة: العثور على جثمان لاعب بعد اختفائه في النيل! شاهد ترامب يسخر من المتبرعين لحملته الانتخابية: البعض يتبرع بـ 2 دولار وعليك أن تعزمه على الغداء في مطعم فاخر الميليشيا الحوثية تعبر عن فرحها بالهجمات الإسرائيلية والأمريكية على اليمن ضبط شبكة لترويج الحشيش في عدن ومصادرة كمية من المخدرات ”انقلاب دراماتيكي! يسران المقطري يُسقط ورقة رابحة من يده بعد قرار حاسم للجنة الأمنية” الكوليرا يضرب محافظة إب اليمنية: المئات من المصابين وسط صمت مريب للحوثيين ياسين سعيد نعمان يكشف: إيران وإسرائيل متواطئتان في إدارة الصراعات بالشرق الأوسط ”شدد على التمثيل اللائق لحضرموت”...بن ماضي يستقبل وفد مكتب المبعوث الأممي

ارتفاع حالات الكوليرا في اليمن إلى 59 ألف إصابة هذا العام: اليونيسيف تحذر

أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) اليوم، بأنّ عدد حالات الإصابة بالكوليرا والإسهال المائي الحاد في اليمن قد ارتفع بشكلٍ مقلق ليصل إلى 59 ألف حالة منذ مطلع العام الجاري 2024.

وأوضحت المنظمة في بيان لها، أنّ هذا الرقم يمثل زيادةً كبيرةً مقارنةً بنفس الفترة من العام الماضي، عندما تمّ تسجيل ما يقارب 30 ألف حالة فقط.

وحذّرت اليونيسف من أنّ "تفشي وباء الكوليرا يتفاقم بسرعة في اليمن، ممّا يُشكل خطرًا كبيرًا على حياة ملايين الأطفال والسكان، خاصةً في ظلّ نقص الخدمات الأساسية وضعف البنية التحتية الصحية."

وأشارت المنظمة إلى أنّها "تعمل على الأرض لتقديم المساعدة المنقذة للحياة، بما في ذلك توفير مستلزمات النظافة وأقراص الكلور، ودعم العلاج في المرافق الصحية."

ومع ذلك، شدّدت اليونيسف على أنّ "الاحتياجات هائلة، ونحن بحاجة إلى مزيد من الدعم العاجل من المانحين لتوسيع نطاق الاستجابة وتغطية المزيد من المناطق المتضررة."

الوضع الإنساني المتدهور يفاقم من الأزمة

يأتي هذا الارتفاع في حالات الكوليرا وسط استمرار الصراع في اليمن، ممّا أدى إلى تدهور الوضع الإنساني بشكلٍ كبير.

وتعاني البلاد من نقص حادّ في المياه النظيفة والصرف الصحي، ممّا يُوفّر بيئةً مثالية لانتشار الأمراض المعدية مثل الكوليرا.

وتُعاني مرافق الرعاية الصحية أيضًا من نقص حادّ في الإمكانيات والموارد، ممّا يُعيق قدرتها على الاستجابة لاحتياجات المرضى المتزايدة.

دعوة عاجلة للعمل

تدعو اليونيسف المجتمع الدولي إلى اتخاذ خطوات عاجلة لمعالجة الأزمة الإنسانية في اليمن، بما في ذلك:

  • زيادة تقديم المساعدة المالية لدعم جهود الاستجابة للكوليرا وتوفير الخدمات الأساسية.
  • العمل على تحسين إمكانيات الوصول إلى المياه النظيفة والصرف الصحي.
  • دعم جهود إعادة تأهيل مرافق الرعاية الصحية.
  • الضغط على أطراف الصراع للالتزام بوقف إطلاق النار والسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

إنّ التصرف العاجل ضروري لإنقاذ حياة ملايين اليمنيين الذين يواجهون خطر الإصابة بالكوليرا وغيرها من الأمراض المعدية، ولمنع تفاقم الأزمة الإنسانية في البلاد.