المشهد اليمني
الخميس 20 يونيو 2024 02:32 صـ 13 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ألمانيا تحجز مقعدها في دور الـ16 ليورو 2024 واسكتلندا تبقي آمالها بالتعادل مع سويسرا مصر تثير الرعب في إسرائيل ...هل تهاجم اقوى دولة عربية اسرائيل ؟؟ اشتهرت بالاغاني اليمنية...شاهد: المطربة ”شمايل” تخرج عن صمتها وتكشف سر تركها الغناء وتحسم الجدل بشأن حقيقة جنسيتها شاهد: لماذا اختار نجم الهلال السعودي كوليبالي أداء فريضة الحج في هذا الوقت؟ إجابة مفاجئة من نجم الهلال! حقيقة تورط مدير امن عدن باختطاف قائد عسكري كبير من أبناء محافظة أبين ”مفاجأة في المشهد اليمني: شاهد: ظهور جديد لعلي محسن الأحمر يثير ضجة على وسائل التواصل” وزارة الأوقاف والإرشاد تدعو إلى التصدي لخرافة ”يوم الغدير” وفكرة ”الولاية” ”الاقتصاد الصيني يزدهر بفضل... أبقار اليمن ونحله؟..كاتب صحفي يكشف فصول مسرحية الحوثيين الجديدة” جريمة قتل وحشية تهز محافظة تعز: فتاة في الخامسة عشر تُختطف وتُقتل بوحشية ”فرصة أخيرة للحوثيين للنجاة من هزيمة ساحقة”...صحفي يكشف الوقت الأمثل لتسليم الحوثيين سلاحهم والمدن قبل النهاية الوشيكة الوية العمالقة توجه رسالة الى المملكة العربية السعودية الحوثيون يضعون مدينة يمنية تاريخية على خط النار: مخاوف من كارثة إنسانية

”سندخل صنعاء بالرضا أو بالصميل”...قوات طارق صالح تتوعد بتحرير صنعاء من الحوثيين

طارق صالح
طارق صالح

تعهد السياسي ورئيس دائرة الإعلام والثقافة والإرشاد في المكتب السياسي للمقاومة الوطنية التي يقودها طارق صالح، محمد أنعم، بتحرير العاصمة اليمنية صنعاء من سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية.

وجاء هذا التعهد في تغريدة نشرها أنعم على حسابه الرسمي في منصة "إكس" (تويتر سابقًا)، مؤكدًا على حتمية استعادة صنعاء وإعادة إشراقة الصباح الجمهوري.

وجاء في تغريدة أنعم: "سندخل صنعاء حتما وسيشرق الصباح الجمهوري من جديد". وأكد أنعم أن هذه الخطوة تأتي بإرادة الشعب وتأييد من الله، مما يعكس الثقة الكبيرة في عدالة القضية.

وتابع أنعم قائلاً: "إنها إرادة الشعب وهي من إرادة الله". مشددًا على أن جميع التحديات والصعوبات التي واجهها الشعب اليمني، بما في ذلك الثبات في الجبهات ومعاناة النزوح وفراق الأهل والديار وطعنات الغدر، لم تضعف من إرادة الشعب، بل زادت من قناعتهم بعدالة قضيتهم وقداسة معركتهم ضد طغيان وإرهاب الحوثيين.

واختتم أنعم تغريدته برسالة قوية قائلاً: "سندخل صنعاء بالرضا أو بالصميل"، مما يشير إلى إصرار المقاومة الوطنية على استعادة العاصمة بكل الوسائل الممكنة، سواء بالتوافق أو بالقوة.

تأتي هذه التصريحات في وقت حرج، حيث يشهد اليمن صراعًا مستمرًا بين الحكومة الشرعية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية ومليشيا الحوثي المدعومة من إيران، مما يزيد من تعقيدات المشهد السياسي والعسكري في البلاد.