المشهد اليمني
الثلاثاء 21 مايو 2024 10:18 مـ 13 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
النص الكامل لكلمة الرئيس العليمي التاريخية بمناسبة العيد الوطني المجيد 22 مايو عيد الوحدة اليمنية خبير يكشف عن 3 أسباب محتملة لسقوط طائرة الرئيس الإيراني ومرافقيه الرئيس الأسبق علي ناصر محمد يعلن عن مبادرة جديدة تتضمن وقف الحرب وحكومة انتقالية ”اتحادية” وانتخابات رئاسية القبض على متهم بابتزاز زوجته بصور وفيديوهات فاضحه في عدن الرئيس العليمي يزف بشرى سارة: ماضون لاستعادة الدولة وإسقاط الانقلاب وانفراجة قريبة في الأزمة التي أرقت المواطنين شاهد: مبادرة رائعة من الشعب السعودي لإسعاد طفلة يمنية في يوم مميز خطاب قوي للرئيس العليمي عشية عيد الوحدة اليمنية.. ماذا قال عن القضية الجنوبية؟ قيادي حوثي سابق ينصح البرلماني ”حاشد”: غادر إلى مأرب أو عدن قبل أن يقتلوك بصنعاء شاهد اللحظات الأخيرة: مسلح قبلي يغتال مهندس سيارات بدم بارد في شبوة! ”الوحدة طوق نجاة”...صدمة كبرى :قيادي بالحزام الأمني التابع للانتقالي الجنوبي يدعو أبناء عدن إلى التمسك بالوحدة هذا الوزير بلطجي حقير وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ”الاحتفال باليوم الوطني: علي محسن الأحمر يدعو للحفاظ على وحدة اليمن”

أحمد مساعد حسين

أحمد مساعد حسين ، كان في شبابه مشروعاً للتغيير الثوري كغيره من جيل الثورة في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية . وحينما راح ذلك التغيير يأخذ مداه في الانتقال من الثورة إلى الدولة ، مرورا بما عُرف يومها بمرحلة الثورة الوطنية الديمقراطية ، كان لا بد من الاحتفاظ بقدر من العلاقة المتبادلة التأثير بين أدوات كل من الثورة والدولة لضمان نجاح تلك العملية المعقدة ، والتي كانت تتم في ظروف اتسمت ببطء تطور قوى الانتاج . أخذت الدولة تجسد "الوطني" في مساحة أوسع في الفعل الثوري ، حتى بدا أن الثورة أخذت تنجز مهامها الوطنية ، ولكن بتحديات كبيرة وتضحيات جسيمة .

كان العامل الموضوعي ، المتمثل في بطء تطور قوى الانتاج وتخلفها عن الطموح الكبير في تغيير علاقات الانتاج ، قد حول المعركة مع الواقع المعقد إلى مسارات اربكت كل المشاريع التي جسدها الكثير من مناضلي ذلك الزمن ، وكان أن توقف الزمن بالجميع مثقلين بفرز روافع الانتقال ، ولم يتم التعاطي مع كل من الموضوعي والذاتي على النحو الذي قدمته النظرية يومها ، وبالصورة التي تحتمها الضرورة الموضوعية للانتقال على قاعدة المعرفة بطبيعة الواقع الاجتماعي شديد التعقيد ، والذي طالما انعكس بصورة مباشرة على الخارطة السياسية ليعاد تشكيلها بصورة ظلت تنتج المزيد من الفجوات والخلافات وعدم الثقة ، والحسم ، من ثم ، بأدوات سياسية ملغومة وأحياناً بأدوات غير سياسية . تجربة رائدة وخلاصتها مرة .. والأمَرّ أن تُحكى على غير ما يجب استخلاصه من عبر ، تجربة غنية يجب أن تحكى بدون انفعال ودون أهمال للجانب الموضوعي فيها حتى لا يُجر التاريخ إلى نفس المتاهة التي انتهت اليها التجربة حينما تغلب العقل المنفعل على العقل الفاعل ، بتعبير الفارابي .

رحم الله أحمد مساعد حسين ، وخالص تعازينا لأولاده واسرته . إنا لله وانا إليه راجعون .