المشهد اليمني
الثلاثاء 16 يوليو 2024 03:14 مـ 10 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

حرب على التعليم: الحوثيون يُطفئون نور المعرفة في15 مدرسة !

طلاب حوثيون
طلاب حوثيون

في إطار مساعيها لطمس الهوية اليمنية وتفكيك النسيج الاجتماعي، تُقدم الجماعة الحوثية على خطوة جديدة لـ"حوثنة" ما تبقى من قطاع التعليم في محافظة حجة، وذلك من خلال تغيير أسماء 15 مدرسة حكومية بأسماء قياداتها ورموزها الطائفية.

شملت قائمة المدارس المستهدفة:

  • مجمع الثورة التربوي
  • مدرسة النهضة
  • مدرسة خالد بن الوليد (مركز محافظة حجة)
  • مدرسة النور (قرية المخرنف، مديرية كحلان الشرف)
  • مدرسة النجاح (مديرية المحابشة)
  • مدرسة 22 مايو (مديرية المغربة)
  • مدرسة حذيفة بن اليمان الأساسية
  • مجمع هارون الرشيد الأساسي والثانوي للبنات (مديرية مدينة حجة)
  • مدارس الشعب الأساسية والإمام البخاري والغافقي (مديرية عبس)

وتعود دوافع هذه الخطوة إلى:

  • مشاركة باهتة من طلاب ومعلمي وإداريي تلك المدارس في معسكرات الحوثيين الصيفية.
  • احتفال تلك المدارس بالأعياد الوطنية، ومنها ذكرى ثورة 26 سبتمبر 1962 التي أطاحت بنظام الإمامة.

وقد قوبلت هذه المساعي الحوثية برفض واسع من قبل:

  • تربويين ونشطاء وأولياء أمور، الذين اتهموا الجماعة بالسعي لـ"طمس الهوية اليمنية" و"خدمة أجندات دخيلة".

وتأتي هذه الخطوة في سياق:استهداف سابق من قبل الجماعة لأسماء المدارس في حجة، حيث تم تغيير أسماء أكثر من 12 مدرسة في مديرية الشاهل إلى أسماء طائفية.

تعطيل شبه كلي للعملية التعليمية في اليمن، بسبب امتناع الحوثيين عن صرف رواتب المعلمين وتحويل المدارس إلى ساحات لتجنيد الصغار.

خروج أكثر من 4.5 مليون طفل من المدرسة في اليمن، وفقاً لمنظمة "يونيسيف".

وتؤكد هذه التطورات على:

  • استمرار مخططات الحوثيين لتقويض التعليم في اليمن وفرض أفكارهم المتطرفة على الأجيال القادمة.
  • الحاجة الماسة لتضافر الجهود الدولية لإنقاذ التعليم في اليمن وضمان حصول جميع الأطفال على حقهم في التعلم.