المشهد اليمني
الإثنين 22 يوليو 2024 07:28 مـ 16 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مجازر مروعة في خانيونس ومشاهد صعبة تفطر القلب.. 229 شهيدا وجريحا منذ الصباح الكشف عن حجم الأضرار البالغة للغارات الإسرائيلية على ميناء الحديدة اليمني اشتعال حريق في سيارة شخص أثناء سيره على طريق عام بالرياض .. شاهد ردة فعل شاب أنقذته خلافًا لمحلات الصرافة.. البنك المركزي بصنعاء يعلن أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية لهذا اليوم الإثنين الرئيس العليمي يكثف تحركاته مع أصدقاء اليمن ويستقبل رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي والسفير الألماني عودة العمل في ميناء الحديدة بصورة طبيعية بعد يومين من التوقف جراء القصف الاسرائيلي الرئيس العليمي يستقبل القائم بأعمال السفير الصيني ويشيد بجهود بلاده لأجل إحلال السلام في اليمن والمنطقة كواليس قرار بايدن المفاجئ بالانسحاب من انتخابات الرئاسة.. وماذا فعل قبل دقائق من إعلان القرار صحيفة أمريكية تكشف الجهة المتضررة من الهجوم الإسرائيلي في اليمن إعلان حوثي بشأن عمل ميناء الحديدة .. الحريق يواصل الزحف والتوسع وفشل فرق الإطفاء في السيطرة عليه استمرار الحرائق في ميناء الحديدة لليوم الثالث على التوالي حرب واشتباكات مستمرة بين القبائل جنوب صنعاء وسقوط ضحايا

”بوادر انشقاق وخلافات عاصفة”...حملة إعلامية حوثية ضد القيادي الحوثي ”سلطان السامعي”

السامعي وقيادات حوثية
السامعي وقيادات حوثية

انتقدت مواقع إخبارية تابعة لمليشيات الحوثي وعدد من ناشطي الجماعة على مواقع التواصل الاجتماعي القيادي سلطان السامعي عضو المجلس السياسي الأعلى والنائب في برلمان صنعاء، بدعوى أنه يدافع عن المنتجات الإسرائيلية والداعمة لإسرائيل ومنها منتجات شركة نستلة.

ويأتي ذلك بعد مهاجمة السامعي لوزير الصناعة والتجارة في حكومة صنعاء المقالة محمد المطهر، أمس، في جلسة ساخنة شهدها البرلمان دعا فيها إلى سحب الثقة من المطهر وإحالته للمحاكمة.

وقال موقع البوابة الإخبارية التابع للمتحدث العسكري يحيى سريع في خبر له اليوم إن سلطان السامعي "مارس ضغوطا على الوزير محمد المطهر لاستثناء منتجات شركة نستلة من قرارات المقاطعة، غير أن الوزير رفض ذلك"، في تعريض بالسامعي أن شن هجومه على المطهر واتهامه بالفساد إنما هو بسبب رفض الأخير "استثناء منتجات شركة نستله من القرارات الصادرة عن الوزارة بمقاطعة وحظر المنتجات الأمريكية والشركات الداعمة للكيان الصهيوني"، بينما السامعي يدافع عن نستله وأخواتها حسب "البوابة الإخبارية".

وأضاف الموقع أن "السامعي فشل في الضغوط على وزارة الصناعة والتجارة لإستثناء منتجات شركة نستله من قرارات المقاطعة ، ما دفعه للذهاب إلى مجلس النواب الذي لم يحضره منذ سنوات كعضو فيه بهدف مهاجمة وزير الصناعة والتجارة محمد المطهر"، مشيرا إلى أن السامعي "دافع عن شركة نستلة أمام مجلس النواب في صنعاء وادعى أنها لا علاقة لها بالكيان الصهيوني"، ببنما "قدمت الوزارة إلى مجلس النواب أدلة تورط شركة نستله في دعم الكيان الصهيوني وهي ضمن قوائم المقاطعة للمنظمات الداعمة لفلسطين بما فيها منظمات ومبادرات غربية".

وفي السياق، رأى الناشط في مليشيات الحوثي محمد حسين الشريف أن مهاجمة سلطان السامعي للمطهر بسبب أن وزارة الصناعة "لم تتجاوب معه بالسماح للمنتجات الصهيونية (نيدو) بالدخول من المنافذ الجمركية".

وقال الشريف في تغريدة على منصة إكس إن "‏الشرق الأوسط قاطع منتجات نستله. وبالمقابل الاخ اللواء سلطان السامعي مصمم يقع وكيل شريعة لشركة شهاب اللي بتورد حليب النيدو المقاطع وأصبح يهاجم وزارة الصناعة والتجارة فقط لأنها لم تتجاوب معه بالسماح للمنتجات الصهيونية (نيدو) بالدخول من المنافذ الجمركية. ما هكذا تورد الإبل".

وفي تعليق له على تغريدة الشريف، قال الناشط في المليشيات محمد الصفي: "‏‎ مش معقول لهذه الدرجة، يعلم الله اننا لم نتوقع من الشيخ سلطان السامعي مثل هذا الشيء، لاننا عرفناه رجل ثوري حر، والمقاطعة واجب انساني وديني واخلاقي وقيمي".

مصادر مطلعة أكدت أن تصريحات سلطان السامعي الحادة التي شهدتها جلسة برلمان صنعاء أمس مثلت إزعاجا كبيرا لسلطة صنعاء ولمليشيات الحوثي كونها جاءت من شخصية محسوبة على السلطة وعلى الجماعة.

وأوضحت المصادر أن الإزعاج الذي مثلته تلك التصريحات جعل سلطة صنعاء تدفع بإعلامييها وناشطيها إلى مهاجمة السامعي بذريعة أنه يدافع عن المنتجات الصهيونية التي تمت مقاطعتها في مناطق سيطرة سلطة صنعاء، مشيرة إلى أن السامعي سرد عشرات الأمثلة لما اعتبره فسادا فاضحا للوزير المطهر طال القطاع الصناعي والتجاري بشكل عام ولم يكن حديثه مقتصرا على شركة بعينها.

ويرى مراقبون ان هناك بوادر انشقاق وخلاف بين قيادات الحوثي .