المشهد اليمني
الأربعاء 19 يونيو 2024 01:55 صـ 12 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
قطع أجسادهم وألقاها في النفايات … القبض على رجل قتل 4 اخرين بطريقة بشعة رغم سيطرة ساحقة.. البرتغال تنتظر حتى اللحظات الأخيرة لانتصار صعب على التشيك وتركيا تسحق جورجيا بثلاثية الجيش الإسرائيلي يعلن الموافقة على خطط الهجوم على دولة عربية ..وبريطانيا تحذر وتحدد الموعد ”هل شفت أحد يروح يحج ويوقف في عرفات بثوب وجنبية؟” ..كاتب سعودي يسخر من تزييف الحوثيين منزل يتحول إلى ساحة جريمة: شقيق يطعن شقيقه بكريتر عدن الكشف عن الحالة الصحية للفنان الكويتي الكبير ”عبدالله الرويشد” ”ضربة قاضية للمجلس الانتقالي”..أبرز قيادات الحراك الجنوبي وتحرير عدن يدعو لإنشاء تحالف جديد بالجنوب الهادي وأبو عمار الكول: أسماء بارزة في فضيحة تعصف بالمليشيات الحوثية مسؤول حكومي يكشف الحقيقة المرّة: يمنيون يدافعون عن قاتليهم ومدمري بلادهم! الحوثيون يتجهون نحو حرب شاملة... ماذا يحدث في تعز من قبل الجماعة؟ ” الله كان لهم بالمرصاد ”..كاتب سعودي يكشف كيف فشل الحوثيين في استغلال موسم الحج لتنفيذ مخططاتهم الخبيثة ضحايا جدد لغياب الوعي: شقيقتان تلقيا مصرعهما غرقًا في سد مأرب خلال عيد الأضحى

مقيم بالسعودية يتنازل عن قاتل ابنه وهذه هي جنسيته وهذا ماجرى

المقيم المننازل عن دم ابنه أمام امير عسير
المقيم المننازل عن دم ابنه أمام امير عسير

نشر حساب إمارة عسير بالمملكة العربية السعودية عبر منصة إكس مقطع فيديو وثق عفو مقيم سوري الجنسية ، عن قاتل ابنه أمام أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال ، لوجه الله تعالى دون مقابل.

جاء ذلك خلال استقبال الأمير تركي بن طلال اليوم المواطنين والمقيمين في المجلس العام بالخالدية.

ووجه أمير عسير حديثه لوالد القتيل السوري قائلا: لقاؤنا اليوم من باب الفضل وليس من باب الحق، فالله سبحانه وتعالى شرع الحق، وكذلك فتح باب الفضل، وقال تعالى: "وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض» وهذا وعد إلهي".

وأضاف: "أطلب إليك، وأنت الوجه السمح، أن تنظر في تطبيق مدلول الآية الكريمة، وتُفرحنا إن رأيت واستحسنت وطاب هذا لخاطرك ولنفسك بالعفو لوجه الله عن القاتل، ولكم بالمقابل ما تطلبونه وما شرعه لكم الشرع بما يرضي الله ويرضي الشرفاء والعقلاء من عباده. أطلب منك أن تصلي ركعتين وتستخير الله، وتعود إلينا، وأنا تحت أمرك، وتعطيني ما بخاطرك".

ومن جانبه قال والد القتيل في حديثه: أتوجه بجزيل الشكر إلى المملكة العربية السعودية، أرض العطاء، حكومة وشعباً، وأتقدم بجزيل الشكر إلى المشايخ والأعيان.

وتابع: "بالنسبة للأمور المادية، فهذه أمور دنيوية، أنا وزوجتي تركنا الدنيا، وإن شاء الله نختار الآخرة، وإني أشهد الله ثم أشهدكم بأنني عفوت لوجه الله تعالى".

وفور انتهاء المقيم السوري من حديثه وإعلانه العفو عن قاتل ابنه، قام الحضور بالتصفيق وتجمعوا حول المقيم السوري، وقام بعضهم بتقبيل رأسه، فيما وقف أمير عسير وقام بالتصفيق.