المشهد اليمني
الثلاثاء 16 يوليو 2024 02:59 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

ضحايا جدد لغياب الوعي: شقيقتان تلقيا مصرعهما غرقًا في سد مأرب خلال عيد الأضحى

سد مأرب
سد مأرب

لقيّت شقيقتان مصرعهما غرقًا، مساء الثلاثاء 18 يونيو 2024، في أحد الفروع التحويلية لسد مأرب، شمال شرقي اليمن، وذلك في حادثة مأساوية تضاف إلى سلسلة حوادث الغرق التي تكررت خلال فترات الأعياد.

وأفادت مصادر محلية بأنّ الشقيقتين، "سهر عبدالسلام فارع" البالغة من العمر 12 عامًا، و"سالي عبدالسلام فارع" البالغة من العمر 18 عامًا، قد غرقتا في بقايا مياه راكدة بأحد الفروع التحويلية لسد مأرب، وتم نقل جثتيهما إلى ثلاجة المستشفى العسكري في مدينة مأرب.

وتأتي هذه الحادثة الأليمة بعد شهرين من غرق شقيقتين أخريين في نفس المنطقة خلال عيد الفطر المبارك، حيث توفيت إحداهما بينما نجت الأخرى.

وتشير الإحصائيات إلى ازدياد حوادث الغرق في اليمن خلال فترات الأعياد، خاصة في ظل غياب الوعي المجتمعي بمخاطر السباحة في الأماكن غير المخصصة، ونقص لافتات التحذير والإرشاد.

ولم تُتخذ حتى الآن أي إجراءات حاسمة للحد من هذه الظاهرة المتكررة، على الرغم من سقوط العديد من الضحايا، ممّا يثير قلق واستياء الأهالي الذين يطالبون الجهات المعنية بوضع حد لهذه المأساة.

ويدعو موقع "المشهد اليمني" إلى ضرورة:

  • نشر الوعي المجتمعي بمخاطر السباحة في الأماكن غير المخصصة، خاصة خلال فترات الأعياد.
  • تكثيف حملات التوعية حول سلامة الأطفال خلال فترات الإجازات.
  • وضع لافتات تحذيرية وإرشادية في أماكن تجمع المياه.
  • تشديد الرقابة على أماكن السباحة العامة وتوفير المنقذين.
  • اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه المآسي في المستقبل.