المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 04:39 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية” ”مقرب من الحوثيين: الحرب انتهت والمعارك الكلامية هي الباقية!” كبير مستشاري ”ترامب” يفجر مفاجأة ويكشف كيف نجا الأخير من الموت في جزء من الثانية منصة المخطوطات النادرة: إسرائيل تستحوذ على أكبر مجموعة يمنية في العالم

متهمة بالتستر على جرائم الاغتصاب.. مجلة عربية شهيرة تعلن وقوفها مع عبدالملك الحوثي

واجهة المجلة
واجهة المجلة

أثارت مجلة عربية فنية شهيرة، متهمة بالتستر على جرائم الاغتصاب، الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشرها مقالا يمجد عبدالملك الحوثي وجماعته، ونشر معلومات مضللة حول الحرب في اليمن، تحت عنوان "حراس البحر الأحمر".

وكتب الصحفي والمذيع اليمني، محمد الضبياني، قائلا إن مجلة معازف "المتهمة بالتستر على الاغتصاب ، تعلن وقوفها مع الحوثي !"، مضيفا: "ليس غريبا على مؤسسة رديئة تشجع الرذيلة أن تقف مع مسيرة الرذائل والجريمة الحوثية".

فيما كتب الإعلامي صادق الوصابي، أن "القائمين على موقع معازف لم يكتفوا بنشر مقالة تُمجّد جماعة الحوثي الإرهابية وتحتوي على مغالطات ومعلومات مضللة حول الحرب في اليمن، بل قاموا بحذف جميع تعليقات اليمنيين على صفحتهم في إنستغرام والتي تنتقد التحيّز والتضليل الذي حواه هذا المقال".

فيما كتب رياض الدبعي، رسالة غلى المجلة قائلا: "نشر مقالة تمجد دور الحوثيين من قبل الموقع موقفًا غير مسؤول وغير أخلاقي. يجب على وسائل الإعلام أن تتحلى بالموضوعية والمصداقية في نقل الأحداث والتقارير، وعدم تجاوز حدود الحقيقة والمنطق. تجاهل الممارسات الإرهابية وانتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها الحوثيين يمثل تقصيرًا كبيرًا ويضر بالمصداقية والأخلاقيات الصحفية. يجب على الموقع أن يعمل على تصحيح هذا الانحياز وأن يتبنى موقفًا محايدًا وموضوعيًا تجاه القضايا السياسية والإنسانية".

كما نشر الإعلامي الوصابي رسالة إلى "الأخوة الأعزاء في الصندوق العربي للثقافة والفنون- آفاق"، قال فيها:" نحيطكم علماً بأن موقع "معازف" والمدعوم من قبلكم، قام بنشر مقال مليء بالتزييف والمعلومات الكاذبة والتي تُعظم وتُمجد جماعة الحوثي الإرهابية والعنصرية، والتي قتلت الآلاف من اليمنيين، وقامت حتى باعتقال الفنانين والمثقفين ومنعت إقامة أي فعاليات فنية وثقافية في مناطق سيطرتها. ومع ذلك، فقد صّور المقال بشكل مضلل ما يُسمى بالزوامل الحوثية، والمليئة بمفردات العنف والقتل والكراهية، كواحدة من الفنون الموسيقية التي "لاقت رواجاً واسعاً" في اليمن".

وأضاف: "وعلى الرغم من اعتراض العديد من اليمنيين على الأكاذيب الواضحة في هذا المقال، غير أن القائمين على موقع معازف قاموا بحذف جميع التعليقات والردود على موقع انستغرام والتي طالبتهم بحذف هذا المقال غير المهني. إن ما يقوم به هذا الموقع منافٍ تماماً لرؤيتكم المتمثلة في "الإسهام ببناء مجتمعات منفتحة وحيويّة"، لذا يُرجى منكم النظر بجدية في هذا الموضوع الذي شكّل صدمة للعديد من الجمهور اليمني الذي قوبل بعنجهية ولا مبالاة من قبل القائمين على موقع معازف والذين يصرّون بصورة عجيبة على عدم حذف هذا المقال العنصري والمتحيز بشكل واضح وفاضح".