المشهد اليمني
الأربعاء 12 يونيو 2024 08:25 مـ 6 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

خبير اقتصادي يحذر : نقل البنوك إلى عدن مكسب للحوثيين وخسارة فادحة لليمنيين

بنك صنعاء وعدن
بنك صنعاء وعدن

حذر الخبير الاقتصادي ماجد الداعري من أن الحوثيين هم الرابح الأكبر من نقل فروع البنوك الرئيسية من صنعاء إلى عدن، بغض النظر عن حدوثه أو عدمه.

ففي حال تم النقل:

سيستولي الحوثيون على جميع أصول وموجودات هذه البنوك في مناطق سيطرتهم، كما فعلوا مع شركات وبنوك أخرى.

سيعيدون تشغيل فروع هذه البنوك لصالحهم، مستفيدين من خبرتها وسمعتها.

أما في حال عدم النقل:

سيستمر الحوثيون في التحكم بهذه البنوك من خلال مليشياتهم.

سيستخدمونها لخدمة مصالحهم وهيمنتهم على القطاع المصرفي.

سيستمرون في المضاربة والتلاعب بالعملة لتحقيق مكاسب هائلة على حساب معاناة الشعب اليمني.

في كلتا الحالتين وفقا للداعري، سيكون الجنوب هو الخاسر الأكبر:

سيفقد سيطرته على جزء هام من اقتصاده مع نقل البنوك.

سيضطر لدفع تعويضات ضخمة لهذه البنوك في حال تم نقلها.

سيستمر في معاناة الانهيار الاقتصادي وتدهور العملة.

وطالب الداعري البنوك بوضع شروط صارمة قبل نقل مراكزها، أهمها:

ضمان تعويضها من قبل الشرعية اليمنية عن كامل أموال المودعين التي ستخسرها في مناطق سيطرة الحوثيين.

الحصول على ضمانات دولية لحماية أموالها وموظفيها.

وحذر الداعري من أن نقل البنوك دون ضمانات كافية قد يُساهم في تعزيز قبضة الحوثيين على الاقتصاد اليمني ويزيد من معاناة الشعب.