المشهد اليمني
الأربعاء 22 مايو 2024 04:34 صـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
جماعة الحوثي تتوسل السعودية بعد مصرع الرئيس الإيراني: الإخوة وحسن الجوار .. والمشاط يوجه ”دعوة صادقة” للشرعية إعدام سعودي باليمن!!.. مطلوب لسلطات بلاده (تفاصيل مفاجئة) ”صدمة إنجلترا: راشفورد وهندرسون خارج قائمة يورو 2024” في ذكرى عيد الوحدة.. البرنامج السعودي لإعمال اليمن يضع حجر الأساس لمشروع مستشفى بمحافظة أبين مفاتيح الجنان: أسرار استجابة الدعاء من هدي النبي الكريم حدادا على شهيد الريح : 5 أيام في طهران و7 في صنعاء !! هل ستُصبح العملة الوطنية حطامًا؟ مخاوف من تخطي الدولار حاجز 5010 ريال يمني! ”ستتخلى ايران عن حلفائها” ...هل تُعلن إيران استسلامها؟ صعود السعودية يُنذر بتغييرات جذرية في المنطقة! ”عين الحوثي”: ذراع استخباراتي جديد يرعب سكان صنعاء ويقوده ابن مؤسس الجماعة جماعة الحوثي تعلن الحداد على لـ”7 أيام” وتلغي عيد الوحدة اليمنية تضامنا مع إيران! ”بعد تراجع شعبيته” .. الكشف عن قرار ” مجلس خبراء القيادة” في إيران بشأن ”إبراهيم رئيسي” قبل وفاته ب 6 أشهر ”في عاصمة الثقافة والتاريخ عدن... منزل أثري يُودع الحياة والكشف عما حصل لساكنيه!”

كأن الحرب في يومها الأول.. مليشيات الحوثي تهاجم السعودية بعد قمة الرياض

القيادي الحوثي محمد البخيتي
القيادي الحوثي محمد البخيتي

بالتزامن مع انعقاد اجتماع خليجي امريكي في العاصمة السعودية الرياض، لبحث الحرب على غزة وهجمات البحر الأحمر، هاجمت جماعة الحوثي التابعة لإيران، المملكة العربية السعودية، بنبرة تعيد للأذهان الأيام الأولى للحرب في اليمن، عقب الانقلاب الحوثي.

جاء ذلك على لسان القيادي في المليشيات التابعة لإيران، محمد البخيتي، الذي وصف المملكة العربية السعودية بـ"قرن الشيطان" وقال إنها تجمع تحالفا لحماية اسرائيل. حسب زعمه.

وقال هذا القيادي الحوثي: "في الوقت الذي يخوض اليمن والشام حربا ضد الاحتلال الاسرائيلي تقوم السعودية بعقد قمة خليجية في نجد بحضور وزير خارجية امريكا لتشكيل تحالف عربي لحماية أمن اسرائيل".

وأضاف البخيتي وهو متحدث باسم المليشيات الكهنوتية المصنفة إرهابيا: "في النهاية سينتصر التحالف الذي دعى له الرسول صلى الله عليه وآله وسيهزم التحالف الذي حذر منه الأمة ووصفه بقرن الشيطان".

وتأتي تصريحات البخيتي، ضمن توجه جديد للمليشيات الحوثية، ضد السعودية، حيث شن زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي الأسبوع الماضي، هجوما على السعودية وحرض على قتالها علنا، زاعما أنها تدعم الكيان الصهيوني.

وكان مجلس التعاون الخليجي، شدد أمس الاثنين، على موقفه الثابت الداعم لحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.

وأكد وزراء خارجية دول الخليج ونظيرهم الأميركي أنتوني بلينكن، خلال اجتماع في الرياض، التزامهم المشترك بالبناء على إنجازات الاجتماعات السابقة لتعزيز التشاور والتنسيق والتعاون في جميع المجالات.

بدوره، أكد جاسم البديوي، أمين عام المجلس، أهمية الشراكة الاستراتيجية والمتنامية بين دول الخليج وأميركا، الرامية إلى تعزيز السلام والأمن والاستقرار والتكامل والازدهار الاقتصادي في المنطقة.

وأوضح أن الاجتماع ناقش القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، مشيراً إلى موقف دول المجلس بضرورة التوصل لوقف فوري وتام لإطلاق النار بغزة، ووقف جميع العمليات العسكرية الإسرائيلية، وضمان حماية المدنيين، ورفع كل القيود التي تعرقل دخول المساعدات الإنسانية والاحتياجات الأساسية للقطاع.

وشدد البديوي على الرفض القاطع لأي محاولات لتهجير الشعب الفلسطيني خارج أرضه، وضرورة وقف التصعيد وأعمال العنف ضد الفلسطينيين بالضفة الغربية، والتوسع الاستيطاني، ومحاصرة دور العبادة للمسلمين والمسيحيين.

ودعا المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات لا رجعة فيها لتنفيذ حل الدولتين، والاعتراف بدولة فلسطين، وتمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه الأساسية والمشروعة وفقاً لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، وضرورة اضطلاع مجلس الأمن بمسؤوليته تجاه حفظ الأمن والسلم الدوليين، لا سيما في هذه المنطقة بالغة الحساسية للسلم والأمن العالمي، وللحيلولة دون تفاقم الأزمة التي ستكون لها عواقب وخيمة في حال توسع رقعتها.

وطالبَ البديوي، بعقد مؤتمر دولي بشأن تنفيذ حل الدولتين، معرباً عن القلق البالغ تجاه هجمات الحوثيين في البحر الأحمر، وعدَّها غير مقبولة.