المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 03:40 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

”إتلاف شحنة أدوية ضخمة في عدن: درس قوي للمتاجرين بصحة الناس!”

حرق الادوية
حرق الادوية

قامت نيابة الصناعة والتجارة في العاصمة عدن، اليوم، بإتلاف شحنة أدوية تقدر بـ 425 كرتون محلول ارواء ومكملات غذائية فيتامينات تابعة لمنظمة جلوبال في القضية الجنائية رقم (39) وذلك لمخالفتها لمعايير التخزين.

وجاءت عملية الإتلاف بتوجيهات ومتابعة مباشرة من النائب العام فضيلة القاضي قاهر مصطفى.

وتمّت عملية الإتلاف بحضور القائم بأعمال وكيل نيابة الصناعة والتجارة القاضية الدكتورة سمية القباطي، ولجنة مكونة من وكيل نيابة الأمن والبحث القاضي بسام غالب، ومدير عام شرطة المنطقة الحرة العميد عبدالسلام العمري، ومدير عام حماية المستهلك في وزارة الصناعة والتجارة فضل صويلح، ومدير عام عمليات الوزارة عبدالسلام منصور، ومدير الرقابة التموينية في مكتب الصناعة والتجارة بعدن عمر عباد، وممثلين عن وزارة التخطيط يوسف عيدروس، ومصلحة الجمارك والمنطقة الحرة.

وأوضحت القاضية سمية القباطي أنه تمّ فرز المستلزمات الطبية بعد إفراغ الحاوية سعة 40 قدم تمهيدا لإتلافها، وتمّ الإفراج عن بعض المواد مثل كلور منظف للارضيات وكمامات والبسه لعمليات القلب والكلى وعمليات نساء وولادة وكوافي عمليات ومقياس درجة حرارة بالاشعة فوق الحمراء وفازلين.

وأشارت القباطي إلى أن قرار النيابة بالإتلاف جاء بناءا على طلب المستورد للتصالح مع النيابة بموجب النصوص القانونية النافذة.

وثمّنت القاضية سمية الخطوة الإيجابية التي قامت بها منظمة جلوبال، ودعت باقي المنظمات والتجار المستوردين إلى إعادة شحنات الأدوية المخالفة إلى بلد المنشأ، مؤكدة على صحة وسلامة قرار رئيس نيابة استئناف جنوب عدن القاضي وضاح باذيب بإتلاف أي شحنات أدوية يتم استيرادها بطرق مخالفة حفاظا على سلامة وصحة المستهلك.

وشارك في عملية الإتلاف عدد من القيادات الأمنية والأمن السياسي والقومي في المنطقة الحرة وجمع من الصحفيين والإعلاميين.