الثلاثاء 16 أبريل 2024 04:12 صـ 7 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
نجحت بأوكرانيا وفشلت بإسرائيل.. لماذا أخفقت مسيّرات إيران؟ شيخ يمني يلقن الحوثيين درسا قويا بعدما طلبوا منه تأدية ”الصرخة”.. شاهد الفيديو صدمة العمر.. خليجي يتزوج مغربية ويكتب لها نصف منزله.. وبعد حصولها على الجنسية كانت المفاجأة! ”فيديو” هل ستطيح أمريكا بالنظام الإيراني كما أطاحت بنظام ”صدام حسين” وأعدمته بعدما قصف اسرائيل؟ ”إيران تسببت في تدمير التعاطف الدولي تجاه غزة”..كاتب صحفي يكشف عن حبل سري يربط بين اسرائيل وايران ماذا يحدث بصنعاء وصعدة؟؟.. حزب الله يطيح بقيادات حوثية بارزة بينها محمد علي الحوثي وعبدالملك يضحي برجالاته! لا داعي لدعم الحوثيين: خبير اقتصادي يكسف فوائد استيراد القات الهرري اليمن يطرح مجزرة الحوثيين بتفجير منازل رداع على رؤوس ساكنيها في جلسة لمجلس الأمن الدولي ”قد لا يكون عسكريا”...صحيفة امريكية تكشف طبيعة الرد الإسرائيلي على إيران كان عائدا من العمرة.. الكشف عن هوية المواطن اليمني الذي قتل بانفجار لغم حوثي الكشف عن ”بنك أهداف” إسرائيل في الرد المحتمل داخل العمق الإيراني! حضرموت تستعد للاحتفال بالذكرى الثامنة لتحرير ساحلها من الإرهاب

خبير عسكري يكشف أهداف زيارة المبعوث الأمريكي للسعودية وعمان والخيار المطروح بقوة على الطاولة ضد الحوثيين

كشف خبير عسكري واستراتيجي عن أهداف زيارة المبعوث الأمريكي الخاص باليمن تيم ليندركينغ، إلى المنطقة وبشكل خاص المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان.

وقال العميد ثابت حسين، الخبير العسكري والاستراتيجي، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" إن الزيارة تهدف في المقام الأول إلى التوصل لحلول لوقف هجمات الحوثيين ضد السفن في البحر الأحمر وإحياء خطوات السلام السابقة وتنفيذها.

وقال : "في اعتقادي أن زيارة المبعوث الأمريكي تيم ليندركينغ هذه المرة وفي ظل التوتر الذي تعيشه المنطقة منذ أشهر تحمل أهدافا جديدة ربما لم تكن على جدول أعماله خلال المرات السابقة أو بمعنى آخر لم تكن ضمن الأولويات والمهام التي تم تعيينه من أجلها وهى عملية إيقاف صواريخ ومسيرات جماعة الحوثي التي تستهدف السفن في البحر الأحمر".

وأضاف حسين: "سوف يحاول المبعوث الأمريكي من خلال الوسطاء في كل من الرياض ومسقط بأن يقنع الحوثيين بالتوقف عن استهداف السفن التجارية في البحر الأحمر، وفي نفس الوقت ومقابل ذلك محاولة استئناف عملية السلام المجمدة".

ويرى الخبير العسكري اليمني أن الحوثيين غير جادين في اتخاذ أي موقف ثابت وحاسم سواء تعلق الأمر في مفاوضات بشأن الملاحة في البحر الأحمر وعمليات استهداف السفن أو في عملية السلام المتعثرة والتي تحتاج إلى قوة دفع حقيقية لكي يتم التوقيع على اتفاق حاسم بإنهاء الحرب.

ولفت حسين إلى أنه "في ظل عدم وضوح الرؤية والجدية فيما يتعلق بالسلام والأمن وعدم اقتناع الحوثيين بوقف استهداف الملاحة أو السعي نحو السلام، فإن الخيار المحتمل على الطاولة حاليا هو التصعيد وليس هناك بدائل أخرى إذا لم يتم التوافق حول البنود التي جرى ويجري التفاوض حولها".