الأحد 14 أبريل 2024 08:50 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عاجل: اسرائيل تلغي قرار الرد على إيران .. وامريكا تعلق: جاء النهار ولم نرى أي أضرار للهجوم الإيراني توجيهات لرئيس الوزراء ”بن مبارك” بشأن ”مطار الريان” في حضرموت الحوثيون يعتقلون مسافرين عائدين من مناطق الحكومة الشرعية في إجازة العيد ثلاثة من أقوى الأصوات ”الحمساوية” تفضح حقيقة ”الهجوم الإيراني” على إسرائيل!!.. ماذا قالت؟ ”المصنع القاتل: سكان بني مطر وهمدان يناشدون وقف مشروع حوثي”(وثيقة) رفع صوت الأغاني في بيت الجيران أزعج هذه المرأة.. شاهد كيف كانت ردة فعلها؟ ”فيديو” شاهد.. التلفزيون الرسمي الإيراني يبث فيديو من حرائق الغابات في تكساس الأمريكية على أنها في إسرائيل رسائل بين إيران وأمريكا ودولة ثالثة قبل الهجوم على إسرائيل.. تعرف عليها العميد طارق صالح : لن نقف ضد إيران مع إسرائيل ولن نقبل سيطرة إيران على الوطن للعربي مقتل شاب على يد اصدقائه في جنوب اليمن خبير عسكري: الرد الإيراني على اسرائيل تم بطائرات مسيرة بدائية وصواريخ بدون حشوات متفجرة شاهد الفضيحة بالفيديو.. الصواريخ الإيرانية على اسرائيل ”لم تكن تحمل رؤوسًا حربية”!

الاحتلال يهدد الطواقم الطبية والنازحين بمجمع الشفاء بغزة بقصف المباني فوق رؤوسهم إذا لم يخرجوا للتعذيب والإعدام

من مجمع الشفاء
من مجمع الشفاء

أفادت مصادر صحفية بأن الأطباء والمرضى والنازحين المحاصرين في مجمع الشفاء الطبي شمالي قطاع غزة أطلقوا نداء استغاثة لتوفير الغذاء والدواء، في حين ذكر شهود عيان أن جيش الاحتلال طلب من المحاصرين تسليم أنفسهم وسط إطلاق نار كثيف ودوي انفجارات.

تهديد المحاصرين

في حين قال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، فجر اليوم السبت، إن جيش الاحتلال "الإسرائيلي" يُهدد الطواقم الطبية والنازحين داخل مباني مجمع الشفاء الطبي بقصف وتدمير المباني فوق رؤوسهم أو الخروج للتحقيق أو التعذيب أو الإعدام.

وقال بحسب وسائل إعلام فلسطينية، "وصلتنا إفادات من داخل مجمع الشفاء الطبي تشير إلى تهديد جيش الاحتلال "الإسرائيلي" للطواقم الطبية المتواجدة داخل مباني المستشفى والنازحين؛ بأنها ستقوم بقصف تلك المباني وتدميرها فوق رؤوسهم، أو أن يخرجوا للتعذيب والتحقيق والإعدام".

وأعرب المكتب عن استنكاره وإدانته البالغة لهذه الجريمة المنظمة التي يواصل جيش الاحتلال ارتكابها بكل وحشية وانتقام، وطالب كل دول العالم بإدانة هذه الجريمة والتنديد بتكرارها من قبل الاحتلال.

وقال: "نُحمّل الإدارة الأمريكية والمجتمع الدولي والاحتلال "الإسرائيلي" المسؤولية الكاملة عن استمرار هذه الجريمة ضد مجمع الشفاء الطبي وضد الطواقم الطبية والجرحى والمرضى والنازحين المدنيين".

كما طالب "كل دول العالم إلى إدانة جريمة الإبادة الجماعية التي يمارسها الاحتلال بكل وحشية، ونطالبهم بالخروج من مربع الصمت وممارسة دوراً عملياً لوقف هذه الحرب ووقف المجازر المتواصلة بأشكال مختلفة".

حرق المنازل

قال شهود عيان ومصادر محلية من محيط مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة، إن قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي تتعمّد حرق عشرات منازل عائلات فلسطينية في محيط المجمع الطبي الأكبر في قطاع غزة، في إطار حملتها المستمرة في تلك المنطقة منذ عدة أيام.

ونكّل جنود الاحتلال بأفراد العائلات التي ما زالت تقطن في تلك المنطقة، وخاصة حي الرمال، بعدما اعتقلوا الشباب والرجال وجردوهم من ملابسهم وقيّدوا أيديهم وعصبوا أعينهم قبل اقتيادهم إلى مناطق مجهولة.

وفي الوقت نفسه، أجبرت قوات الاحتلال الإسرائيلي النساء والأطفال على النزوح جنوباً بملابسهم التي يرتدونها مجردين من الأمتعة أو أدنى مقومات الحياة. كما أفاد عدد من شهود العيان بانتشار عشرات الجثث لفلسطينيين قتلهم أو أعدمهم جنود الاحتلال في تلك المنطقة، وعلى جنبات الطرق التي يسلكها المجبرون على النزوح جنوباً.

وبدأت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر الاثنين، اقتحام مجمع الشفاء الطبي وسط إطلاق نار كثيف وتحليق لطائرات مسيّرة، ما أدى إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى.

⁠في الأثناء، ما تزال العديد من العائلات محاصرة في منازلها في مربعات سكنية إلى الشمال من مربع مجمع الشفاء الطبي، بينهم أطفال ومسنّون، من دون ماء وغداء. ويناشد هؤلاء لإخلائهم دون جدوى، ومنهم عائلة حلس المحاصرة في بناية قيد الإنشاء وتطلب التدخل لإنقاذ حياة مصابين بين المحاصرين في المكان.

⁠وكان المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة محمود بصل قد ناشد، في تصريح صحافي، المؤسسات الدولية بـ"التدخل العاجل" لدى الاحتلال الإسرائيلي من أجل التنسيق والسماح لطواقمه بإخلاء تلك العائلات، كاشفاً عن تلقي عشرات المناشدات بهذا الصدد.

في غضون ذلك يتم على مدار الساعة سماع أصوات إطلاق النار والتفجيرات في مجمع الشفاء الطبي ومحيطه، لا سيما في أوقات الليل، وسط إعلان مسؤولين في جيش الاحتلال الإسرائيلي والمتحدث باسمه، دانيال هاغاري، استمرار "العملية العسكرية" في مجمع الشفاء ومحيطه لعدة أيام أخرى.

وهذه المرة الثانية التي تقتحم فيها القوات الإسرائيلية مجمع الشفاء الطبي منذ بداية الحرب على القطاع في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إذ اقتحمته للمرة الأولى في 16 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بعد أن حاصرته لمدة أسبوع على الأقل.