الثلاثاء 16 أبريل 2024 05:23 صـ 7 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
نجحت بأوكرانيا وفشلت بإسرائيل.. لماذا أخفقت مسيّرات إيران؟ شيخ يمني يلقن الحوثيين درسا قويا بعدما طلبوا منه تأدية ”الصرخة”.. شاهد الفيديو صدمة العمر.. خليجي يتزوج مغربية ويكتب لها نصف منزله.. وبعد حصولها على الجنسية كانت المفاجأة! ”فيديو” هل ستطيح أمريكا بالنظام الإيراني كما أطاحت بنظام ”صدام حسين” وأعدمته بعدما قصف اسرائيل؟ ”إيران تسببت في تدمير التعاطف الدولي تجاه غزة”..كاتب صحفي يكشف عن حبل سري يربط بين اسرائيل وايران ماذا يحدث بصنعاء وصعدة؟؟.. حزب الله يطيح بقيادات حوثية بارزة بينها محمد علي الحوثي وعبدالملك يضحي برجالاته! لا داعي لدعم الحوثيين: خبير اقتصادي يكسف فوائد استيراد القات الهرري اليمن يطرح مجزرة الحوثيين بتفجير منازل رداع على رؤوس ساكنيها في جلسة لمجلس الأمن الدولي ”قد لا يكون عسكريا”...صحيفة امريكية تكشف طبيعة الرد الإسرائيلي على إيران كان عائدا من العمرة.. الكشف عن هوية المواطن اليمني الذي قتل بانفجار لغم حوثي الكشف عن ”بنك أهداف” إسرائيل في الرد المحتمل داخل العمق الإيراني! حضرموت تستعد للاحتفال بالذكرى الثامنة لتحرير ساحلها من الإرهاب

خبير عسكري سعودي يفجر مفاجأة: ترتيبات غربية مع الحوثيين وخيوط اللعبة تتكشف وهذا الهدف النهائي

قال خبير عسكري سعودي إن هناك ترتيبات بين الدول الغربية والحوثيين، فيما يخص باب المندب وقناة السويس، والهجمات في البحر الأحمر.

واشار اللواء السعودي أحمد الفيفي إلى قول ديفيد دي روش، الضابط السابق بالجيش الأميركي والأستاذ حاليا بمركز الشرق الأدنى وجنوب آسيا للدراسات الاستراتيجية في جامعة الدفاع الوطني بواشنطن، إن الولايات المتحدة وحليفتها بريطانيا تأملان في أن تمارس الصين ضغوطا على إيران حتى يتوقف الحوثيون عن استهداف السفن في البحر الأحمر.

وبهذا الشأن يرى الخبير العسكري أن "اللعبة بدأت ملامحها تتضح"، وفق تعبيره، ويقول إن الغرب سبق الصين على ممر باب المندب والسويس وفي طريقه للسيطرة العلنية على مضيق هرمز.

ويتوقع في منشور رصده "المشهد اليمني"، أن يتم "ابتزاز الصين بسفنها التجارية المتجه إلى أوروبا"، ويضيف: "صحيح ان هناك طريق بديل وهو رأس الرجاء الصالح ولكنه بعيد".

وكانت الصين قبل أيام أرسلت فرقاطة إلى خليج عدن، لتأمين مرور سفنها التجارية.

وقال اللواء الفيفي: "تذكروا ان ما رتبت له دول الغرب مع الحوثي من القيام بذريعة لتواجدها بهذه الكثافة الدائمة القتالية ،هو لعبة سياسية حتى وإن هناك تضحيات بشرية ومادية من اجل ذلك".

وسبق وأن تقدمت بريطانيا وقبلها الولايات المتحدة بطلب رسمي إلى الصين لـ"ممارسة ضغوط" على إيران، لإيقاف هجمات الحوثيين في البحر الأحمر.