المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 09:49 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
وزير الخارجية الأسبق ‘‘أبوبكر القربي’’ هذه الدولة الوحيدة التي عبرت عن واقعنا في القمة العربية.. وشخصية بارزة كانت أشجع من كل القادة... انفجار عنيف قرب مقر محافظة عدن وتحليق للطيران .. وإعلان للسلطة المحلية هجوم جديد في البحر الأحمر وإصابة سفينة بشكل مباشر وإعلان للبحرية البريطانية يكشف مصير طاقمها بين الجماعة والفرد درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية موقف شهم تاريخي للرئيس صالح بحضور الرئيس العليمي وعبدربه منصور هادي بصنعاء قبل أحداث 2011.. ماذا حدث؟ (فيديو) على خطى الكهنوت أحمد حميد الدين.. منحة عبدالملك الحوثي للبرلماني المعارض ”حاشد” تثير سخرية واسعة اكتشف قوة الذكر: سلاحك السري لتحقيق النجاح والسعادة انهيار وافلاس القطاع المصرفي في مناطق سيطرة الحوثيين القوات المسلحة اليمنية تشارك في تمرين ”الأسد المتأهب 2024” في الأردن ”استحملت اللى مفيش جبل يستحمله”.. نجمة مسلسل جعفر العمدة ”جورى بكر” تعلن انفصالها الحوثيون يُعلنون فتح طريق... ثم يُطلقون النار على المارين فيه!

السيتي ينجو من فخ تشلسي.. والمستفيد ليفربول وأرسنال

من اللقاء
من اللقاء

سجل رودري هدفا في آخر 10 دقائق، لينقذ مانشستر سيتي من الخسارة على ملعبه ويمنحه التعادل 1-1 أمام تشلسي، في مباراة قمة بالدوري الإنجليزي الممتاز، السبت.

ومنح تعادل مانشستر سيتي متنفسا لليفربول المتصدر (57 نقطة) ووصيفه أرسنال (55 نقطة)، بعد أن ارتفع رصيد حامل اللقب في آخر 3 مواسم إلى 53 نقطة وله مباراة مؤجلة.

وحرم تشلسي مانشستر سيتي من تحقيق الفوز السابع له على التوالي في الدوري الإنجليزي، ليتعادل للمرة الخامسة هذا الموسم.

وتقدم تشلسي بالهدف الأول على ملعب الاتحاد قبل 3 دقائق من الاستراحة، بعد هجمة مرتدة سريعة بدأها نيكولاس جاكسون الذي تقدم على الجناح الأيمن ومرر الكرة نحو رحيم سترلينغ غير المراقب على الجهة الأخرى، الذي استلمها وراوغ آخر مدافع قبل أن يضع الكرة في الشباك.

وضغط بطل أوروبا بكل خطوطه تقريبا بحثا عن هدف التعادل بعد نهاية الاستراحة، وفي المقابل اعتمد تشلسي على المرتدات.

وأهدر سيتي عددا كبيرا من الفرص وسط تألق واضح من جورجي بيتروفيتش حارس تشلسي، الذي أنقذ مرماه من تسديدات إرلينغ هالاند وفيل فودن.

وأضاع هالاند بغرابة فرصة ثمينة للتعادل في الدقيقة 78، بعد تمريرة عرضية متقنة من كيفن دي بروين قابلها المهاجم النرويجي غير المراقب بضربة رأس من مسافة قريبة، لكن الكرة علت العارضة.

وأسفر ضغط سيتي أخيرا عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 83 عن طريق رودري، الذي أطلق تسديدة مباشرة بقوة من داخل المنطقة، غيرت اتجاهها وسكنت الشباك.