الأربعاء 21 فبراير 2024 08:40 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
صحيفة إماراتية: تصعيد خطير في جنوب اليمن للي ذراع حكومة ”بن مبارك” وهذا ما سيحدث الأسبوع القادم عرض عسكري للحوثيين وعيونهم على مأرب ”شاهد” ورد الآن.. انفجارات عنيفة في مدينة الحديدة وإعلان حوثي بشأنها أقوى رد سعودي على مجلس الأمن بعد فشله في إصدار قرار بوقف الحرب على غزة عاجل: صورة للسفينة البريطانية التي قصفها الحوثيون قرب باب المندب والنفط يتسرب منها وعليها مواد شديدة الخطورة تفاصيل عقد مبابي الجديد مع ريال مدريد.. تنازل عن ”رقم مهم” فنان ”مصري”: شفت الرسول محمد و4 أنبياء في المنام.. واتكلمت مع سيدنا إبراهيم أول تعليق من أحمد على عبد الله صالح على مقتل رفيقه ”بن جلال” في القاهرة كيف ساعدت واشنطن الحوثي على تحويل اليمن إلى مستودع للسلاح الإيراني؟ كاتب صحفي يجيب دولة خليجية تسلم الحوثيين رسالة بشأن ”عملية برية واسعة” ضدهم في اليمن وصحيفة لبنانية تكشف التفاصيل! ضابط استخبارات إسرائيلي: السنوار هرب من غزة إلى سيناء ”ممنوع الجلوس”.. شاهد كرسي بسعر ربع مليون ريال سعودي بمعرض العقار يُثير الجدل

جماعة الحوثي تحول مبنى حكومي في إب إلى مركز لفرز جرحاهم والتخلص من الحالات الخطيرة خوفا من الاعباء المالية


حولت المليشيا الحوثية مبنى صندوق الرعاية الاجتماعية بمنطقة المرزوم بالسحول شمالي مدينة إب إلى مركز لفرز الجرحى الحوثيين للتخلص من الجرحى ذات الحالات الخطيرة .
وقالت مصادر محلية للمشهد اليمني إن مليشيا الحوثي الإرهابية بقيادة القيادي "أبو حمزة" حولت مبنى صندوق الرعاية الاجتماعية الكائن في منطقة المرزوم بالسحول شمالي مدينة إب إلى مركز لفرز الجرحى الحوثيين للتخلص من الجرحى ذات الحالات الخطيرة لخفض التكاليف المالية .
وقالت مصادر طبية بوقت سابق ان الحوثيين حولوا المستشفى العسكري للتخلص من الجرحى المعقدة جرحاهم وبيع بعض اعضائهم وسط اتهامات للحوثيين بالتجارة في الاعضاء البشرية .
ودفنت المليشيا الحوثية العشرات من أفراد كتيبة ما تسمى " تحرير القدس "والذين لقوا حتفهم بمحافظة شبوة بشكل جماعي في الصحراء بعد حفر مقبرة جماعية لهم ولم يتم إعادة جثة عدى جثث قادات المليشيا الحوثية او العناصر السلالية .
وبحسب المصادر فإن المليشيا الحوثية دفنت أكثر من 70 ألف من عناصرها بشكل جماعي منذ اندلاع الحرب دون إعادة جثثهم خوفا من تكاليف الدفن ومراسيم العزاء وسط مطالبات أسرهم بسرعة إعادة جثثهم وصرف مستحقاتهم دون إستغلال للفقراء اليمنيين والذى تدفعهم الظروف المادية للقتال مع المليشيا .