الأحد 14 أبريل 2024 08:51 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عاجل: اسرائيل تلغي قرار الرد على إيران .. وامريكا تعلق: جاء النهار ولم نرى أي أضرار للهجوم الإيراني توجيهات لرئيس الوزراء ”بن مبارك” بشأن ”مطار الريان” في حضرموت الحوثيون يعتقلون مسافرين عائدين من مناطق الحكومة الشرعية في إجازة العيد ثلاثة من أقوى الأصوات ”الحمساوية” تفضح حقيقة ”الهجوم الإيراني” على إسرائيل!!.. ماذا قالت؟ ”المصنع القاتل: سكان بني مطر وهمدان يناشدون وقف مشروع حوثي”(وثيقة) رفع صوت الأغاني في بيت الجيران أزعج هذه المرأة.. شاهد كيف كانت ردة فعلها؟ ”فيديو” شاهد.. التلفزيون الرسمي الإيراني يبث فيديو من حرائق الغابات في تكساس الأمريكية على أنها في إسرائيل رسائل بين إيران وأمريكا ودولة ثالثة قبل الهجوم على إسرائيل.. تعرف عليها العميد طارق صالح : لن نقف ضد إيران مع إسرائيل ولن نقبل سيطرة إيران على الوطن للعربي مقتل شاب على يد اصدقائه في جنوب اليمن خبير عسكري: الرد الإيراني على اسرائيل تم بطائرات مسيرة بدائية وصواريخ بدون حشوات متفجرة شاهد الفضيحة بالفيديو.. الصواريخ الإيرانية على اسرائيل ”لم تكن تحمل رؤوسًا حربية”!

ماذا قال مندوب أمريكا في مجلس الأمن عن هجمات الحوثيين بالبحر الأحمر وماذا طلب منهم؟

الاستيلاء على سفينة جالاكسي
الاستيلاء على سفينة جالاكسي

قالت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، إن بلادها تنضم إلى شركائها وحلفائها في المطالبة بإنهاء فوري لهجمات الحوثيين غير القانونية ضد السفن والأطقم في البحر الأحمر.

وأكدت في تصريحات نشرتها وزارة الخارجية الأمريكية اليوم على منصة إكس، رصدها المشهد اليمني، إن الولايات المتحدة، سنستمرّ في التصميم على محاسبة الجهات الفاعلة الخبيثة المسؤولة عن عمليات الاستيلاء والهجمات غير القانونية.

وأضافت أن هجمات الحوثيين غير القانونية على السفن وأطقمها في البحر الأحمر تقوض الوضع الإنساني الهش في اليمن، وتضعف قدرة المجتمع الدولي على إيصال المساعدة إلى أكثر من 21 مليون شخص محتاج.

وأشارت إلى أنه "من المهم أن يسلّط مجلس الأمن الدولي الضوء على ضرورة الالتزام بالقانون الدولي، فضلًا عن حقوق وحريات الملاحية".

وأمس الأربعاء، دعا أعضاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، الحوثيين إلى وقف هجماتهم على الملاحة في البحر الأحمر وخليج عدن، قائلين إنها تهدد الاستقرار الإقليمي وحرية الملاحة وإمدادات الغذاء العالمية.

وخلال الاجتماع الرسمي الأول للمجلس في عام 2024، طالب الأعضاء أيضا الحوثيين بالإفراج عن سفينة الشحن غالاكسي ليدر، التي تديرها اليابان والمرتبطة بشركة إسرائيلية، وعن طاقمها. واحتجزت الجماعة تلك السفينة في 19 تشرين الثاني/نوفمبر.

وحث بعض الأعضاء المجلس على اتخاذ إجراءات لوقف الهجمات التي يشنها الحوثيون بالصواريخ والطائرات المسيرة. لكن المجلس لم يتخذ أي خطوات رسمية خلال الجلسة المفتوحة قبل بدء مشاورات مغلقة.

فيما قال كريس لو، وهو ممثل للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، للمجلس إن بلاده تعتقد أن الوضع في البحر الأحمر وصل إلى "نقطة تحول".

وأضاف لو: "لهذه الهجمات تداعيات خطيرة على الأمن البحري والشحن والتجارة الدوليين، كما أنها تقوض الوضع الإنساني الهش في اليمن"، إذ تهدد إيصال المساعدات إلى البلد الذي مزقته الحرب.