الخميس 29 فبراير 2024 09:24 صـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بريطانيا تحذر من كارثة ‘‘أخرى’’ في البحر الأحمر ‏السلالة الهادوية والجنس المقدس درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية دراسة عسكرية حديثة تكشف الأهداف ”الخفية” للحوثيين من وراء تصعيد الهجمات في البحر الأحمر الكشف عن حقيقة موقف ميليشيا الحوثي من فتح طريق ” الحوبان – صنعاء ” الحوثيون يتهمون أبناء مديرية السخنة بالحديدة بالفساد الأخلاقي بعد رفضهم الإنضمام للتجنيد في صفوفهم بعد ادراجها بقائمة الارهاب .. المليشيا الحوثية تطيح بقيادي حوثي مقيم في امريكا بتهمة ابتزاز النساء (وثيقة) شاهد بالصور .. ميليشيا الحوثي تنفذ عرض عسكري مشترك مع عناصر من تنظيم القاعدة في محافظة البيضاء اليمن تتصل بالعالم وتنجز أضخم مشروع تقني ”جامعة الرازي” تحسم الجدل وتكشف تفاصيل مقتل إحدى طالباتها التي تحولت إلى قضية رأي عام مقرب من طارق صالح: قريبا يصطف الحوثي إلى جوارنا والقادم أسوأ قيادي بالمجلس الانتقالي الجنوبي: نحن تحت طائلة القانون اليمني

خبير عسكري سعودي: هل سيلجأ الحوثي إلى السعودية لإنقاذه من مغامراته الأخيرة؟.. وتصريح لمحمد علي

اللواء أحمد الفيفي
اللواء أحمد الفيفي

طرح خبير سعودي في الشؤون العسكرية، سؤالا عن إمكانية لجوء مليشيات الحوثي التابعة لإيران، إلى المملكة العربية السعودية، لإنقاذها جراء مغامراتها الأخيرة في البحر الأحمر .

وكتب الخبير العسكري اللواء أحمد الفيفي منشورا على مقتضبا على منصات التواصل الاجتماعي: "هل سيلجأ الحوثي إلى السعودية لإنقاذه من ما قد يترتب على مغامرته الأخيرة. بادعائه حرب إسرائيل".

في إشارة إلى مغامرات المليشيات الحوثية في البحر الأحمر، من اختطاف وتهديد للسفن التجارية وتهديد للملاحة الدولية في المياه اليمنية والمياه الإقليمية اليمنية، بمزاعم الحرب على الكيان الإسرائيلي.

وفي هذا السياق، أدلى محمد علي الحوثي، عضو ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للمليشيات الانقلابية، بتصريح، قبل أيام، رصده "المشهد اليمني" قال فيه إن المملكة العربية السعودية مسؤولة عن حماية جماعته من أي عدوان اسرائيلي.

وكان الحوثي قال إن جماعته طلبت من المملكة العربية السعودية، فتح أجواءها أمام الجماعة وحلفاها الإيرانيين لإطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة عبرها إلى "إسرائيل"، وقال إن المملكة لم ترد عليهم.

وتبحث إيران عن فتح الأجواء السعودية أمامها في حين أنها وكلاءها يملكون حدودا مع إسرائيل، تغنيهم عن أجواء أي دولة أخرى، وعلاوة على هذا، تمتلك إيران قواعد عسكرية مجاورة لقواعد عسكرية اسرائيلية في البحر الأحمر، ولكنها سياسة المتاجرة. يعلق ناشطون.