الأربعاء 17 أبريل 2024 07:59 صـ 8 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”إعصار الشرق الأوسط الجديد”: خبير عسكري سعودي يكشف عن خيارين امام ايران أحلاهما مر وقرب نهاية المليشيات بالشرق الاوسط الإبادة مستمرة.. 14 ألفا و500 طفل شهيد و 10 آلاف امرأة شهيدة و 19 ألف طفل يتيم في غزة خلال 6 أشهر... اللواء الثاني زرانيق يسقط طائرة حوثية استطلاعية ويُفشل مخطط عدواني جنوبي الحديدة قيادي حوثي يثير غضب اليمنيين وينشر تصميم يهين الكعبة المشرفة.. ونداء للسعودية من هم الذين لا يدخلون النار؟.. انقذ نفسك قبل فوات الأوان تحديث جديد على واتساب يثير غضب المستخدمين ”خدع المسلمين وصلى بهم في الأقصى” ... قصة يهودي يمني تنكر كمسلم وعمل مع الموساد و اقتنصته المخابرات المصرية واعدمته ”لماذا ترد إسرائيل في عمق الأراضي الإيرانية؟”..كاتب صحفي يكشف نقاط القوة لدى اسرائيل مقارنة بإيران هل يملك الحوثيون صواريخ فرط صوتية وماذا يعني ذلك وكيف تداولت ”الصحافة الاسرائيلية” الموضوع؟ باريس سان جيرمان يرد ريمونتادا برشلونة التاريخية ويتأهل لنصف نهائى دورى الأبطال مقتل 3 عناصر في حزب الله بينهم قياديان في غارة جنوب لبنان مسؤول يمني يحذر من مؤامرة إسرائيلية - إيرانية تستهدف بلد عربي مهم

وزير الأوقاف : عليٌ ”مات” بإجماع المسلمين، و ”الغدير” تكفير لليمنيين

محمد شبيبة
محمد شبيبة

علق وزير والأوقاف الإرشاد اليمني محمد بن عيضة شبيبة على احفتاء مليشيات الحوثي بما تطلق عليه يوم الغدير.
وأكد شبيبة في تدوينة على حسابه بتويتر" أن إقامة الغدير في اليمن معناه لا حق لليمني ولا مشروعية له في حكم بلاده.
وأضاف شبيبة " كذلك معناه تكفير اليمني إن لم يحصر حكم بلاده في سلالة الرسي، أما علي بن أبي طالب رضي الله عنه فقد مات بإجماع المسلمين والكفار والإنس والجن"
وأقامت مليشيات الحوثي أمس الأحد فعاليات جماهيرية بمناسبة ما تسميه بيوم الغدير.
ولاقت الفعالية غضب واسع في أوساط اليمنيين، وتحتفل الطائفة الشيعية بيوم الثامن عشر من شهر ذو الحجة، باعتباره عيداً دينياً، بمزاعم أن الرسول صلى الله عليه وسلم دعا في مثل هذا اليوم إلى مبايعة علي بن أبي طالب بولاية المسلمين من بعده، وذلك في اجتماع عقده مع الصحابة في غدير خم وهو في طريق عودته من حجة الوداع إلى المدينة.
ومنذُ انقلابها على السلطة في سبتمبر من العام 2014 أغرقت جماعة الحوثي المدن اليمنية الخاضعة لسيطرتها في مستنقع الشعارات الإيرانية المستوردة والاحتفال بمناسبات إيرانية المنشأ دخيله على اليمنيين بعضها ديني والآخر سياسي مثل “عاشوراء” و”يوم القدس العالمي” و”يوم الولاية” والعديد من الفعاليات الأخرى التي عادة ما تثير موجة من الجدل والصدامات في الشارع اليمني، وتترافق مع صرف تكاليف ذات ميزانيات ضخمة يصاحبه انتشار لعناصر اللجان الثورية وفرض تشديدات أمنية في شواع المدن والمحافظات.