الأربعاء 21 فبراير 2024 01:21 صـ 10 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
شاهد .. امرأة يمنية في إب تشتكي ظلم قيادي حوثي قام بجرف مزارعهم (فيديو) برلماني يفجر مفاجأة عن مجلس النواب في صنعاء.. هذا ما حدث في اليوم الأول وهذا ما تم تغييره في اليوم التالي تعرف على الإصلاحات المالية التي تنوي وزارة المالية تنفيذها في العام المالي 2024م شاهد: ”من الجمر إلى الجن.. قصص غريبة عن جنود يمنيين من قبيلة الصبيحة تثير الدهشة والسخرية على مواقع التواصل” جنرال أمريكي متقاعد يكشف خطورة استيلاء روسيا على مدينة أفدييفكا الأوكرانية شركة النفط تفاجئ المواطنين بتخفيض كبير في تسعيرة البترول في هذه المحافظة في اليوم الـ137 من حرب الإبادة على غزة.. 29195 شهيد و69170 جريح وأمريكا ترفض وقف الحرب تصريح أمريكي جديد: الحوثيون ضربوا سفنا عسكرية أمريكية للمرة الأولى بهذا السلاح الخطير الأحزاب السياسية بمأرب تنعي اللواء العبيدي اتهامات للحوثيين بالتدمير الممنهج لكبرى المؤسسات الإعلامية في اليمن واكثرها دخلا انحراف خطير وكارثة وشيكة.. تحذير برلماني بعد قرار قضائي بإحالة محافظ البنك المركزي في عدن للتحقيق بسبب راتب الإصابات تتوالى في ليفربول.. ومدة غياب ”صادمة” لجوتا

أطفال مدينة مأرب : مر العيد دون فرح... زحام على لعبة واحدة في حديقة صغيرة

منظر من حديقة مأرب
منظر من حديقة مأرب

يقول " محمد حفيظ " وهو من الوافدين إلى مدينة مأرب تجولت هنا وهناك بحثت عن مكان يسعدها لتعيش يوم عيد بفرحة وسعادة كأطفال العالم فلم تجد إلا ما يزيدها حزنا ويكدر يومها ويكسر طموحها لهذا اليوم .

إبتسامة مصطنعة ارتسمت على وجه الطفلة " سلا " ذات الـ8 أعوام وقالت: أتيت من الحديقة ولم ألعب، كل لعب الحديقة مزدحمة والسد مافيش ظلال والقناة التي يسيل فيها الماء مغلقة .

ليست الطفلة " سلا " وحدها من عادت بدون سلا بل معظم أطفال المدينة عادوا بوجوه كئيبة في أيام العيد الثلاث حتى اليوم .

تعج حديقة مأرب الصغيرة جدا بالأطفال والزحام سيد العيد في هذه الحديقة الصغيرة والوحيدة في المدينة رغم عدد الزوار والمتنزهون الكبير الذي شهدته الحديقة خلال الثلاث من أيام العيد الأولى .

تمنت سلا أنها في صنعاء لتعيش فرحة العيد وتعتلي كل لعب الحديقة الواسعة وقالت هانا زحمة ومافيش لعب كبيرة ولا في مظلات ولا حتى لعب حاليات ومافي الا لعبة واحدة هوائية كلهم فوقها .

فيما خرج الشباب مع عائلاتهم إلى ضفاف قناة سد مأرب لكنهم عادوا دون ما كانوا به يفكرون حيث أغلقت إدارة سد مارب قناة المياة التي تمر في وديان المنطقة وعادت الكثير من العوائل دون الاسترخاء بأيام العيد .

هذا في ظل ما تشهده محافظة مارب شرق اليمن من تزايد عدد سكانها كل يوم من نازحين وأسرهم إلى المدينة إضافة إلى ماهي عليه من تواجد عدد 2 مليون مواطن يمني حسب احصائية الإدارة المحلية في المحافظة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

صورة ذات صلة