المشهد اليمني
الخميس 18 يوليو 2024 01:53 مـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الإفراج عن المعترب ‘‘اليافعي’’ بعد قضائه معظم فترة إجازته في السجن بعدن تفاصيل جديدة بشأن وفاة فنان شهير في بوابة المستشفى عقب صفعه من قبل الحارس قضية اغتيال خطيب صلاة العيد ‘‘الشيخ الباني’’ تعود للواجهة.. وتحديد موعد لاستئناف محاكمة الجناة مخالفات مالية تطارد وزارة الأوقاف في عدن (وثائق) القبض على عدد من جنود الانتقالي بعد جريمة إعدام ‘‘اليافعي’’ في عدن.. وإعلان للحزام الأمني الأرصاد تحذر سكان هذه المحافظات مما سيحدث خلال الساعات القادمة تحديد موعد تشييع جثمان رجل أعمال أمريكي يمني بعد مقتله في عدن مرض خطير يهدد الأطفال حديثي الولادة غربي اليمن.. ومناشدات بتدخل عاجل العثور على جثة وإنقاذ عدد من طاقم السفينة التي انقلبت قبل وصولها ميناء عدن انهيار مفزع.. محلات الصرافة تعلن السعر الجديد للريال اليمني مقابل العملات الأجنبية مقتل مغترب يمني وإصابة شقيقه في حادث مروع في صحراء الجوف أول تعليق للرئيس الأمريكي ‘‘بايدن’’ عقب عزله!!

”مكبل اليدين في الصحراء”: اعلامي مقرب من الانتقالي يكشف مصير من ينتقد الطغاة في الجنوب

اليافعي
اليافعي

في تصريحات نارية أدلى بها الإعلامي عادل اليافعي، المقرب من المجلس الانتقالي الجنوبي، أشار إلى ما وصفه بالتجاوزات والانتهاكات الصارخة التي يمارسها البعض في جنوب اليمن.

وقال اليافعي: "وصل الأمر ببعض الأشخاص إلى حد امتلاكهم سجونهم الخاصة وقوات من أقربائهم وأصدقائهم، حيث يسجنون ويعذبون ويقتلون من يشاؤون في أي وقت ومكان دون خوف من أحد".

وأضاف: "يخرج هؤلاء المتجبرون إلى الشوارع والمحلات، يدخلون البيوت، يتصرفون بعنجهية ويهينون الناس، وكأنهم فرعون الأمة وسيدها ومالكها، دون رادع يوقفهم. وإذا تجرأ أحد على الانتقاد أو الكلام، يُتهم فوراً بالإرهاب ويُؤخذ دون محاكمة أو إجراءات قانونية. تبدأ رحلة البحث عن المعتقل من قبل أسرته التي يصيبها الرعب والخوف على مصير ابنها، وتتنقل بين السجون بحثاً عنه، حيث يواجهون دائماً نفس الرد: 'ليس هنا، ابحثوا عند فلان'. وفي النهاية، قد يعثرون على جثته ملقاة في البحر أو الصحراء مقيدة اليدين".

وأكد اليافعي أن "هؤلاء الطغاة استكبروا وأمعنوا في إذلال الناس، وقالوا: من أشد منا قوة وجبروت؟ نعم، أنتم الأقوى، ونحن من جلبناكم وساندناكم، معتقدين أنكم ستحمون الحقوق وتحفظون الأرواح. ولكن بعد عشر سنوات، حان الوقت لرفع الصوت والقول: إنكم السوسة القاتلة وحان وقت القضاء عليكم قبل أن تقضوا على ثورة شعب كامل وتعيدوه إلى مربع الاحتلال الأول".