المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:37 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بسبب عراك بين اطفال الجيران .. مقتل شخص بعد محاولته القاء قنبلة على منزل جاره في صنعاء شاهد .. الحوثيون يبدأون العام الدراسي الجديد بتفعيل السوق السوداء للكتاب المدرسي (صور) ”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية”

ما هي المواقع ”الحيوية” السعودية التي هددت مليشيات الحوثي بقصفها في خطاب زعيمها الموتور؟

نشر ما يسمى بالإعلام الحربي لمليشيات الحوثي المصنفة إرهابيا والتابعة لإيران، إحداثيات معروفة لبعض المنشآت السعودية الحيوية، هددت المليشيات بقصفها في حال استئناف الحرب ضد المملكة العربية السعودية.

وتتضمن الإحداثيات المنشورة والمعروفة للجميع، ميناء جازان، وميناء رأس تنورة، وميناء جدة، وميناء الملك عبدالله.

وجاء هذا التهديد بعد خطاب موتور وانفعالي لزعيم المليشيات عبدالملك الحوثي، زعم فيها أن السعودية أفشلت التوصل إلى اتفاق سلام في اليمن، والوقوف وراء القرارات القوية التي اتخذتها الحكومة الشرعية خصوصا البنك المركزي اليمني بالعاصمة المؤقتة عدن.

وهدد عبدالملك الحوثي، بأن جماعته ستغلق المطارات والبنوك والموانئ السعودية إذا لم تضغط السعودية على الحكومة الشرعية للتراجع عن قراراتها.

وعلى مدى الأشهر القليلة الماضية، اتخذت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، عدداً من القرارات لتشديد سيطرتها على القطاع المصرفي. وأمرت الحكومة البنوك التجارية في صنعاء بالانتقال إلى عدن. كما أوقفت العديد من شركات الصرافة التي لم تلتزم بتعليمات البنك المركزي في عدن. وقد أثارت مثل هذه الخطوة غضب وجنون قيادة الحوثيين.

جاءت تهديدات الحوثيين بعد أيام قليلة من إعلان وزير الخارجية السعودي استعداد المملكة العمل بموجب خارطة الطريق للسلام في اليمن.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان الخميس الماضي، إن خارطة السلام اليمنية "جاهزة"، مؤكداً أن بلاده مستعدة للعمل بموجبها. ومع ذلك، أشار إلى أن الوضع في اليمن لا يزال صعباً، خاصة على المستوى الاقتصادي.

ويقول مراقبون سياسيون في اليمن إن جماعة الحوثي شعرت بضربات قوية بعد اتخاذ الحكومة اليمنية عدة إجراءات تتعلق بالقطاع المصرفي، وبحسب المراقبين فإن الحرب الاقتصادية على الحوثيين ستدفعهم لاستئناف الحرب العسكرية.