المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:28 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بسبب عراك بين اطفال الجيران .. مقتل شخص بعد محاولته القاء قنبلة على منزل جاره في صنعاء شاهد .. الحوثيون يبدأون العام الدراسي الجديد بتفعيل السوق السوداء للكتاب المدرسي (صور) ”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية”

توجه دولي لتصنيف جماعة الحوثي ‘‘منظمة إرهابية’’ وتجفيف مصادر تمويلها عقب قرار مماثل ضد ‘‘الحرس الثوري’’

كشف مصدر صحفي، عن توجه دولي لتصنيف جماعة الحوثي "تنظيم إرهابي" وتجفيف مصادر تمويلها.

ونقل الصحفي فارس الحميري، عن مصادر خاصة قولها إن الحكومة الكندية تعتزم تصنيف جماعة الحوثي "تنظيما إرهابيًا" وذلك غداة تصنف أوتاوا للحرس الثوري الإيراني "منظمة إرهابية".

ورجحت المصادر إتخاذ إجراءات دولية متزامنة لتجفيف المصادر الاقتصادية للحوثيين وذلك ردا على الهجمات البحرية وحملات الاعتقالات التي استهدفت موظفي الإغاثة بمنظمات أممية ودولية ومحلية.

ويوم الأربعاء الماضي، أدرجت كندا الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية، داعية مواطنيها إلى مغادرة إيران.

وقال وزير الأمن العام الكندي دومينيك لوبلان في مؤتمر صحفي: "اتخذت حكومتنا قرارا بإدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة الكيانات الإرهابية بموجب القانون الجنائي".

القرار جاء بعد ضغط استمر لأشهر من جمعية ضحايا الطائرة الأوكرانية، وإيرانيين في كندا معارضين لسياسات طهران، إضافة إلى حزب المحافظين.

وكان برلمان كندا قد وافق أيضا في 17 يونيو الجاري بالإجماع على مشروع قانون "توماج"، الذي يقضي بإدراج 31 قاضيا ومدعيا عاما ومحققا من النظام القضائي الإيراني في قائمة العقوبات الكندية.

العقوبات تقضي بمنع هؤلاء القضاة والمدعين العامون والمحققين التابعين للنظام القضائي الإيراني من الإقامة في كندا أو السفر إلى هذا البلد.

واعتبر البرلمان الكندي أن هؤلاء القضاة لعبوا دورا في قمع حقوق المواطنين والمتظاهرين من خلال محاكمات صورية والمسؤولية عن تعذيب متظاهرين إيرانيين.