المشهد اليمني
الإثنين 22 يوليو 2024 08:42 مـ 16 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
خبير اقتصادي يكشف سر ”القفز للمجهول” بخصوص سعر الصرف للعملة الوطنية هل هو إعلان حرب؟.. عاجل: الحرس الثوري الإيراني يسيطر على ناقلة نفط ”إماراتية” ويصعد على متنها ويختطف الطاقم مجازر مروعة في خانيونس ومشاهد صعبة تفطر القلب.. 229 شهيدا وجريحا منذ الصباح الكشف عن حجم الأضرار البالغة للغارات الإسرائيلية على ميناء الحديدة اليمني اشتعال حريق في سيارة شخص أثناء سيره على طريق عام بالرياض .. شاهد ردة فعل شاب أنقذته خلافًا لمحلات الصرافة.. البنك المركزي بصنعاء يعلن أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية لهذا اليوم الإثنين الرئيس العليمي يكثف تحركاته مع أصدقاء اليمن ويستقبل رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي والسفير الألماني عودة العمل في ميناء الحديدة بصورة طبيعية بعد يومين من التوقف جراء القصف الاسرائيلي الرئيس العليمي يستقبل القائم بأعمال السفير الصيني ويشيد بجهود بلاده لأجل إحلال السلام في اليمن والمنطقة كواليس قرار بايدن المفاجئ بالانسحاب من انتخابات الرئاسة.. وماذا فعل قبل دقائق من إعلان القرار صحيفة أمريكية تكشف الجهة المتضررة من الهجوم الإسرائيلي في اليمن إعلان حوثي بشأن عمل ميناء الحديدة .. الحريق يواصل الزحف والتوسع وفشل فرق الإطفاء في السيطرة عليه

عبدالباري طاهر: اعتقال القاضي عبدالوهاب قطران تصفية حسابات وقمع سافر

القاضي قطران
القاضي قطران

ندد نقيب الصحفيين اليمنيين السابق، الأستاذ عبدالباري طاهر، باستمرار اعتقال المليشيات الحوثية التابعة لإيران، للقاضي عبدالوهاب قطران، منذ يناير الماضي.

وفي منشور له على مواقع التواصل الاجتماعي، قال نقيب الصحفيين اليمنيين السابق، عبدالباري طاهر، إن "اعتقال القاضي عبد الوهاب قطران تصفية حسابات وخصومات سياسية، وهي قمع سافر، وعدم احترام لحقوق الإنسان، وعدم احترام أو مراعاة للنظام والقانون، وحق الناس في الانتقاد".

وأضاف أن اعتقال "القاضي الفاضل عبدالوهاب قطران بتهمة الخمر إجراء جائر، وممارسة قامعة، وتهمة لا يقرها شرع، ولا يقبلها منطق أو عقل".

واستطرد: "فالشريعة الإسلامية السمحة قائمة على أساس: (ادرؤوا الحدود بالشبهات). يقول الإمام الشافعي: الناس لا يحدون إلا بإقرارهم، أو بينة تشهد عليهم بالفعل. وقصة الرسول والغامدية معروفة وموثقة في مراجع صحيحة، وقصة عمر بن الخطاب، وتسوره منزل شارب الخمر، ومحاججة الشارب له مشهورة، وأعرف من أن تنكر، ولا يمكن أن يكون المعتقِلُون هم الشهود".

ويقبع القاضي قطران، في سجون مليشيا الحوثي، منذ أن اقتحمت قوة مسلحة تابعة لجهاز الأمن والمخابرات الحوثي، منزله صباح الثلاثاء 2 يناير 2024م، دون مبرر قانوني، واختطفته إلى أحد سجون الجهاز، وقامت بانتهاك حرمة مسكن قطران وتفتيش محتوياته، وارهاب اسرته وأطفاله واختطافه، على خلفية كتاباته ومواقفه المدافعة عن حقوق الإنسان.