المشهد اليمني
الجمعة 19 يوليو 2024 06:17 مـ 13 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
لحظة سقوط الرئيس الإيراني الجديد ”مسعود بزشكيان” وإقامة عزاء في طهران ”فيديو” شاهد لحظة اصطدام الطائرة المسيرة ”يافا” وانفجارها بمبنى وسط تل أبيب ”فيديو” خبير تقني يكشف سبب حدوث عطل في الأنظمة بعدة دول وخطوط الطيران وشركة ”مايكروسوفت” تصدر بيان كشف مفاجأة بشأن الطائرة المسيرة ”يافا” التي قال الحوثيون إنهم قصفوا بها ”تل ابيب” عاجل: جماعة الحوثي تعلن تنفيذ عملية عسكرية في خليج عدن على خطى الجرائم الإسرائيلية .. شاهد الحوثيون يقتلون مواطن دافع عن ارضه بعد اقتحام منزله وهدم اجزاء منه الكشف عن أخطر مخطط حوثي لطمس الهوية الدستورية لمؤسسات الدولة عبر ”التغييرات الجذرية الطائفية” جماعة الحوثي تفاجئ المبعوث الأممي وتتنصل كليا من صرف رواتب الموظفين في مناطق سيطرتها قبائل صنعاء ينظمون أربع وقفات مسلحة بصنعاء للمطالبة بالقبض على متورطين بقتل أبنائهم اعتقال رئيس حزب في عدن بعد استدعائه إلى قسم شرطة تحذيرات من أمطار وصواعق رعدية وعواصف في هذه المحافظات خلال الساعات القادمة النفخ في جسد الرئيس الجنازة

عندما يبكي الكبير!

شخص عزيز بين قومه، وكان له حضور سياسي في الدولة، وكان صاحب بيت مفتوح أمام الصغير قبل الكبير، ويرحب بالفقير قبل الغني.

كان رجل خير وعطاء.

بعد وصول المسيرة الرسية صنعاء، وتمكنها من نهب اليمن وقهر الجميع، أغلق على نفسه باب بيته، وقاطع الجميع.

حاولت مرارا أكلمه واطمئن على صحته، ولكنه كان يرفض الحديث.

قبل عدة أيام اتصلت على أحد أبنائه للاطمئنان عليهم، فقال لي إن والده مريض، وهما في المستشفى، فطلبت منه أكلم والده صوت وصورة..

يا ليتني ما كلمته!

فعندما وضع ولده الجوال أمامه، لم يتمكن أن يتكلم كلمة واحدة، ولكنه كان ينظر نحوي بصمت ويبكي، بكاء القهر، كان جسده يذوب بدموع صامتة، ولكنها في الواقع كانت كحمم ملتهبة تذيب الصخور.

رأيت الألم يعصره كما يعصر الثعبان ضحيته. دموعه كانت كتابا كاملا، شرح فيه ما جرى له ولبقية اليمنيين خلال عقد مظلم، ترك الجميع أجسادا بلا أرواح.

نظراته شرحت بتفصيل كيف صار حاله، وتبدلت أوضاعه، وكيف نهش القهر جسده قبل أن تنال من روحه أنياب الحاجة ومخالب الذل.

أبكاني.

يا الله ما هذا الباطل الذي حل باليمن.

ولكن ما من ظُلمة إلا وخلفها فُرجة.

نسأل الله الفرج لليمنيين والنجاة لليمن.