المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:24 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بسبب عراك بين اطفال الجيران .. مقتل شخص بعد محاولته القاء قنبلة على منزل جاره في صنعاء شاهد .. الحوثيون يبدأون العام الدراسي الجديد بتفعيل السوق السوداء للكتاب المدرسي (صور) ”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية”

عيد العمال بلا عمل ولا عمال!

في زمن الدولة كان عيد العمال مناسبة وطنية سعيدة في اليمن، يحتفل به كل أفراد الشعب اليمني، وكان فرصة لتكريم العمال وتحفيزهم بالعلاوات والهدايا والشهادات التقديرية.
اليوم تأتي هذه المناسبة وجميع اليمنيين يئنون تحت صخور القهر وحرارة الفقر ولهيب الآلام والأوجاع.
وبسبب عودة الإمامة، توقفت الأعمال وتعطل العمال في كل اليمن، ولم يعد أحدا يعمل ويستلم فلوس إلا من ينتمي إلى السلالة، أو رضي بالعيش تحت أقدامهم.
تلاشت كل الأعمال من اليمن إلا ما كان يتعلق بحروب السلالة لتثبيث مشروعها الزيدي العنصري.
توقفت كل المشاريع في البلاد إلا ما يتعلق ببناء الصوامع والقبور والقباب، وحفر الخنادق وبناء المتاريس، وتشييد المدارس الطائفية، لتعزيز قداسة قيادات السلالة الهاشمية في ذاكرة أجيال اليمن، وتلطيخ تاريخ اليمن المنكوب من جديد.
على كلا كل عام والجميع بخير، وبلا شك غدًا سينتهي هذا الوضع، ويعود النور إلى اليمن، وعندها ستبيض وجوه وستسود أخرى.