المشهد اليمني
الخميس 18 يوليو 2024 05:10 مـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

توقيع اتفاقية جديدة بين اليمن وأمريكا لمدة خمس سنوات.. وإعلان رسمي يكشف تفاصيلها

أعلنت السفارة الأمريكية لدى اليمن، أمس الأحد، في بيان رسمي، توقيع اتفاقية لمدة خمس سنوات، مع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا.

وبحسب الإعلان الرسمي، فإن الاتفاقية الموقعة بين الحكومة اليمنية، مع الوكالة الأمريكية للتنمية تنص على شراكة مدتها خمس سنوات للمساعدة في الحصول على الرعاية الصحية الأساسية.

ووقع وزير التخطيط والتعاون الدولي واعد عبدالله باذيب في الحكومة اليمنية، والمديرالقٌطري للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) في اليمن كيمبرلي بيل اتفاقية مساعدة مدتها 5 سنوات بين حكومة الولايات المتحدة والحكومة الشرعية.

وقالت كيمبرلي بيل: “إن الولايات المتحدة وحكومة اليمن لديهما شراكة مثمرة تدوم حتى في مواجهة التحديات غير المسبوقة التي نواجهها اليوم”.

وأضافت“لا يزال الشعب الأمريكي ملتزمًا بمساعدة اليمن في تلبية احتياجاته الفورية وتعزيز رؤية الحكومة اليمنية لتحقيق الاستقرار والازدهار على المدى الطويل في البلاد.

وقالت السفارة الأمريكية في بيانه نشرته على موقعها الرسمي بأن هذه الشراكة تساعد اليمنيين في الحصول على الرعاية الصحية الأساسية بما في ذلك مبادرات تعزيز الصحة الإنجابية وصحة الأم والطفل وتحسين التغذية للأطفال والنساء الحوامل وتعزيز نظام الرعاية الصحية في البلاد وزيادة الوصول إلى المياه الصالحة للشرب والمرافق الصحية وتحسين تقديم خدمات المياه والصرف الصحي.

وأوردت في البيان بأن البرامج الإضافية تعمل على تحسين مهارات القراءة والحساب والكتابة في الصفوف المبكرة ودعم مراكز التعلم غير الرسمية والمناهج التصحيحية للأطفال خارج المدرسة ومساعدة الاحتياجات التعليمية للفتيات والأطفال ذوي الإعاقة وتعزيز التماسك المجتمعي والمصالحة وتعزيز قدرات بناء السلام للمؤسسات الحكومية المحلية والوطنية.

وأشار بيان السفارة الأمريكية إلى أن برنامج النمو الاقتصادي التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية يعمل على تحقيق استقرار الاقتصاد الكلي في اليمن من خلال تحسين السياسة النقدية والمالية وتسهيل التجارة الدولية.

وتحدد هذه الاتفاقية كيف ستعمل المساعدة الإنمائية التي تقدمها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على تسريع النمو الاقتصادي في اليمن وتحسين الوصول إلى خدمات المياه والصحة والتعليم الأساسية وتعزيز الحكم والمصالحة.

وبحسب السفارة الأمريكية قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية أكثر من 5.8 مليار دولار من المساعدات الإنسانية والتنموية لدعم الشعب اليمني منذ عام 2015.