المشهد اليمني
الخميس 18 يوليو 2024 05:56 مـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

ما هي قصة شحنة الأدوية التي أحدثت ضجةً في ميناء عدن؟(وثيقة)

ميناء عدن
ميناء عدن

أصدرت محكمة المنصورة الابتدائية يوم أمس، الموافق 18 إبريل 2024، قرارًا بالإفراج عن شحنة أدوية تابعة لتاجر أدوية في عدن، والبالغ عددها 24 حاوية، والتي ظلت راسية في ميناء عدن لنحو 6 أشهر.

ويأتي قرار محكمة المنصورة مخالفًا لتعميمات سابقة ذات صلة، حيث أصدرت نيابة استئناف جنوب عدن في 26 مارس 2024 تعميمًا بمنع إدخال أي أدوية مشحونة على حاويات حديدية جافة. وعلى ضوء ذلك، تم فتح قضية سابقة تحمل رقم 3غ.ج لسنة 2023، تتورط فيها الهيئة العليا للأدوية والمستلزمات الطبية بتحصيل رسوم غرامات عن شحنة الأدوية المذكورة والمحمَّلة في حاويات غير مبردة وغير مطابقة لمتطلبات وظروف الخزن والمواصفات.

ووفقًا لمصادر مطلعة، فإن تاجر الأدوية قد تقدم بدعوى قضائية أمام محكمة المنصورة الابتدائية، طالباً فيها الإفراج عن شحنته، مبرراً طلبه بأن الأدوية لا تفسد في ظل الظروف الراهنة، وأن احتجازها في الميناء يسبب له خسائر فادحة.

وبعد النظر في القضية، قضت محكمة المنصورة الابتدائية بالإفراج عن شحنة الأدوية، معللة قرارها بأن الأدلة المقدمة من قبل تاجر الأدوية تُثبت أن الأدوية لا تتعرض للتلف، وأن احتجازها في الميناء يُشكل ضررًا جسيمًا به.

ويُعد قرار محكمة المنصورة سابقة هامة في هذا الشأن، حيث يُمكن أن يُشكل سابقة لِتغيير سياسة منع إدخال الأدوية المشحونة على حاويات حديدية جافة في ميناء عدن.