المشهد اليمني
الثلاثاء 21 مايو 2024 10:27 مـ 13 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”اليقظة الأمنية تُحبط مخططاً لزعزعة استقرار المهرة!” النص الكامل لكلمة الرئيس العليمي التاريخية بمناسبة العيد الوطني المجيد 22 مايو عيد الوحدة اليمنية خبير يكشف عن 3 أسباب محتملة لسقوط طائرة الرئيس الإيراني ومرافقيه الرئيس الأسبق علي ناصر محمد يعلن عن مبادرة جديدة تتضمن وقف الحرب وحكومة انتقالية ”اتحادية” وانتخابات رئاسية القبض على متهم بابتزاز زوجته بصور وفيديوهات فاضحه في عدن الرئيس العليمي يزف بشرى سارة: ماضون لاستعادة الدولة وإسقاط الانقلاب وانفراجة قريبة في الأزمة التي أرقت المواطنين شاهد: مبادرة رائعة من الشعب السعودي لإسعاد طفلة يمنية في يوم مميز خطاب قوي للرئيس العليمي عشية عيد الوحدة اليمنية.. ماذا قال عن القضية الجنوبية؟ قيادي حوثي سابق ينصح البرلماني ”حاشد”: غادر إلى مأرب أو عدن قبل أن يقتلوك بصنعاء شاهد اللحظات الأخيرة: مسلح قبلي يغتال مهندس سيارات بدم بارد في شبوة! ”الوحدة طوق نجاة”...صدمة كبرى :قيادي بالحزام الأمني التابع للانتقالي الجنوبي يدعو أبناء عدن إلى التمسك بالوحدة هذا الوزير بلطجي حقير وعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين

6 حالات قنص حوثية بحق أطفال تعز منذ بداية رمضان

الطفلة أسرار الريمي، مصابة برصاص قناص حوثي في تعز
الطفلة أسرار الريمي، مصابة برصاص قناص حوثي في تعز

كشفت مصادر حقوقية ومحلية بأن المليشيات الحوثية، نفذت ست عمليات قنص بحق المدنيين في مدينة تعز، منذ مطلع شهر رمضان الجاري، راح ضحيتها شهيد و5 مصابين معظمهم أطفال.

وكانت المصادر ذكرت في وقت سابق من اليوم، أن قناصة المليشيات الحوثية، أصابت الطفلة اسرار صالح الريمي (7 سنوات) في قدمها اليسرى عندما كانت وأخوها في طريقهما إلى المنزل بحي الزهراء بمديرية صالة.

وأشار إلى أنه وعند إسعاف الطفلة “أسرار” تم استهداف المسعف أخو الطفلة وتم نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقبل عشرة أيام، استشهد شاب وأُصيب آخر برصاص قناصة مليشيات الحوثي، وتحديدا بتاريخ 24 مارس الماضي.

وذكرت المصادر أن قناصة الحوثيين المتمركزة في معسكر الأمن المركزي، أطلقت رصاصاتها قبيل ساعة الإفطار على مدنيين في “حي الزهراء” بمديرية صالة، ما أدى لمقتل الشاب “أمجد محمود الكساح" وإصابة آخر يُدعى “علي أحمد الشيخ".

وجاءت الحادثة بعد يومين من استهداف قناصة الحوثيين لطفلتين بمنطقة “الشقب” التابعة لمديرية صبر الموادم، جنوبي شرق مدينة تعز، ما يرفع ضحايا القنص في ذات المنطقة منذُ بداية الحرب في اليمن إلى (241) حالة.

وقالت المصادر إن الطفلتين “نظيرة علي أحمد عبدالله (16 عاماً)، ولآلئ مهيوب علي أحمد، (9 أعوام)”، أصيبتا برصاص أحد قناصة الحوثيين المتمركزين في “تبة الصالحين”، استهدفتهما أثناء ما كانتا تلعبان بجوار منزلهما في قرية “نجد المرقب”، شرقي منطقة “الشقب”.

وفي 16 مارس الماضي، قتل المواطن “عبده أحمد” برصاص قناص حوثي في قرية القحيفة بمديرية مقبنة.

وقالت عضو اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان، إشراق المقطري، إن قناصاً حوثياً متمركزاً في جبال القحيفة بمديرية مقبنة (غرب تعز) استهدف المواطن (عبده أحمد ـ 37 عاماً) برصاصة ما أدى إلى مقتله.

ووثقت تقارير حقوقية منذُ العام 2015 المئات من حالات القنص للمدنيين في محافظة تعز، منها أكثر من 450 قتلى.