المشهد اليمني
الثلاثاء 21 مايو 2024 02:34 مـ 13 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
موقف جريء لـ ‘‘بن عديو’’: تجربة الوحدة اليمنية تعرضت لسوء الإدارة.. وهذا هو الحل الذي سيحفظ لليمني كرامته!! هل اغتيل الرئيس الإيراني ومن وراء الحادث؟ انشاء جهاز قمعي جديد في صنعاء بقيادة نجل مؤسس المليشيات الحوثية .. والكشف عن مهمته رئيس هيئة الأركان ‘‘صغير بن عزيز’’ يوجه دعوة لليمنيين في ذكرى الوحدة.. ويستفز الانفصاليين برسالة قاسية بعد الانهيار المروع.. أكاديمي اقتصادي يستبعد نجاح فكرة البنك المركزي للحد من تدهور الريال اليمني! أمطار رعدية على 13 محافظة خلال الساعات القادمة.. والأرصاد تحذر من عواصف وسيول غزيرة مليشيا الحوثي تعلن إلغاء اتفاقية مع شركة أجنبية وتبدأ محاكمة 12 شخصًا إصاة امرأة وطفلين في انفجار جنوب غربي اليمن بالتعاون مع 3 دول خليجية.. تحرك أمريكي جديد بشأن اليمن وهجمات الحوثيين في البحر الأحمر.. وإعلان لوزارة الخارجية تعميم هام من وزارة الخدمة المدنية والتأمينات لكافة موظفي القطاع الحكومي إسقاط طائرة أمريكية وسط اليمن.. وإعلان عسكري للحوثيين هل تستطيع الشرعية استعادة ‘‘الدولة’’؟

المرأة والثورة والنكبة

ظلت المرأة اليمنية تطالب بنصيبها من مخرجات الثورة والجمهورية اليمنية سنين طويلة ، ومن أجل ذلك خاضت معارك شاقة على كافة الأصعدة ؛ وبشق الانفس حصلت على عدد من المكاسب أعادت قدراً من الاعتبار لانسانيتها ومكانتها الاجتماعية والسياسية .

وحينما حلت النكبة بالثورة والجمهورية تحملت المرأة القدر الأكبر من جحيم النكبة ، وكانت في مقدمة من كان عليه أن يعاني ويضحي ويتألم ويكابد مشاق الكارثة ولعنتها .

فالثورة ، التي أنصفتها جزئياً بشروط غاية في القسوة ، لم تدرك ، الا بعد أن نُكبت ، حقيقة أن المرأة هي المخلوق الذي ينتمي إليها بدون تزيُّد أو حمولات ثقيلة ، وأنها في مقدمة من كان يجب على الجمهورية أن تعيد تموضعها في المكان الذي يليق بأصالتها الثورية .

هكذا تعامل الواقع بحلاوته ومراراته مع المرأة ، وفي كل مرة كانت تسمو بنفسها : فلا هي أخذت منه في حلاوته غير ما سمحت به شروطه القاسية ، أما في مرارة هذا الواقع فقد تجرعت ولا زالت تتجرع النصيب الأكبر من هذه المرارة .

تحية للمرأة اليمنية في يوم المرأة العالمي .