المشهد اليمني
الخميس 23 مايو 2024 04:01 مـ 15 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

”معبد أوام” بمارب.. العبث يعصف بأحد أهم المعالم التاريخية والأثرية في ظل تقاعس رسمي عن حمايته ”فيديو”

معبد أوام
معبد أوام

يعصف العبث بمعبد أوام، في محافظة مأرب، وهو أحد أهم المعالم التاريخية والأثرية للحضارات اليمنية، في ظل تقاعس رسمي عن حمايته.

ونشرت شبكة إيجاز، فيديوغرافيك مختصر عن الإهمال الذي يهدد القيمة الحضارية للمعبد وسط غياب الرعاية الرسمية.

ويعود تاريخ بناء معبد اوام للألفية الثانية قبل الميلاد، بحسب العديد من الدراسات.

ويتكون من سور مبنى بالأحجار الكلسية يبلغ طولها حوالي (752م) بسماكة تتراوح من (5:3م)، ويتوسطه فناء بطول (52م) وعرض (24م) وضعت فيه الأعمدة الثمانية، أما المدخل فيقع في الجهة الشمالية الشرقية من السور.

وأكدت أبحاث أن معبد (أوام) هو المعبد الرئيسي للإله (إل مقه) إله الدولة السبئية والذي كان يعرف بإله القمر. منذ إنشاءه ظل أوام قبلة للحجاج اليمنيين حتى نهاية القرن الرابع الميلادي.

وتمت الحفريات الجزئية لأعمدة أوام في 1951 -1952 من قبل المؤسسة الأمريكية لدراسة الإنسان التي قادها ويندل فيليبس، حيث قامت بتنظيف قاعة المدخل بالكامل تقريبًا وتسجيل العديد من الاكتشافات.

وقام الباحث الأمريكي ألبرت جام بتوثيق عدد 300 نقش مسندي ومن ثم فكها وترجمتها من السبئية للانجليزية في كتاب أصدره عام 1962 بعنوان "نقوش مسندية من محرم بلقيس".

وتعد النقوش المسندية المكتشفة في الجزء المنقب منه وثائق تاريخية غاية في الأهمية وأساس علمي ومنهجي للأبحاث الخاصة بالتاريخ اليمني القديم لما تحتويه من تسجيل للأحداث الكبرى التي مرت بها مملكة سبأ مثل الحروب والعلاقات الخارجية وأسماء الملوك.