الأربعاء 21 فبراير 2024 08:25 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
صحيفة إماراتية: تصعيد خطير في جنوب اليمن للي ذراع حكومة ”بن مبارك” وهذا ما سيحدث الأسبوع القادم عرض عسكري للحوثيين وعيونهم على مأرب ”شاهد” ورد الآن.. انفجارات عنيفة في مدينة الحديدة وإعلان حوثي بشأنها أقوى رد سعودي على مجلس الأمن بعد فشله في إصدار قرار بوقف الحرب على غزة عاجل: صورة للسفينة البريطانية التي قصفها الحوثيون قرب باب المندب والنفط يتسرب منها وعليها مواد شديدة الخطورة تفاصيل عقد مبابي الجديد مع ريال مدريد.. تنازل عن ”رقم مهم” فنان ”مصري”: شفت الرسول محمد و4 أنبياء في المنام.. واتكلمت مع سيدنا إبراهيم أول تعليق من أحمد على عبد الله صالح على مقتل رفيقه ”بن جلال” في القاهرة كيف ساعدت واشنطن الحوثي على تحويل اليمن إلى مستودع للسلاح الإيراني؟ كاتب صحفي يجيب دولة خليجية تسلم الحوثيين رسالة بشأن ”عملية برية واسعة” ضدهم في اليمن وصحيفة لبنانية تكشف التفاصيل! ضابط استخبارات إسرائيلي: السنوار هرب من غزة إلى سيناء ”ممنوع الجلوس”.. شاهد كرسي بسعر ربع مليون ريال سعودي بمعرض العقار يُثير الجدل

رئيس وزراء بريطانيا يصدر توجيهات لجيشه بخصوص الحوثيين والمقاتلات والغواصات تتحرك

غواصة بريطانية
غواصة بريطانية

أعلن في لندن عن منح رئيس الوزراء البريطاني الضوء الأخضر للقوات البريطانية لشن غارات جوية على مواقع الحوثيين في اليمن .

وبحسب صحيفة التايمز فإن رئيس الحكومة البريطانية وافق على سن هجمات ضد الحوثيين تشمل ضرب قواعد إطلاق ومنصات اطلاث الصواريخ والطائرات المسيرة ومستودعات الأسلحة.

وكانت الصحيفة كشفت في وقت سابق عن استكمال التحضير لتنفيذ هجمات أمريكية وبريطانية على ميلشيا الحوثي في البحر الأحمر مشيرة الى أن سيتم استهدف قواعد رئيسية للحوثيين حول محافظتي الحديدة وحجة.

إلى ذلك قالت الفاينانشيال تايمز، إن "البنتاغون أعد خططا لضربات على أهداف حوثية منها مواقع إطلاق صواريخ ومخازن للأسلحة".

ونقلت فايننشيال تايمز عن مصادر: "تم بحث خيارات ضرب قواعد للحوثيين عبر مقاتلات وصواريخ توماهوك من غواصات بريطانية".

فميا قالت التايمز إن "مناقشات الحكومة البريطانية استمرت أياما بشأن الأهداف الحوثية التي لا يؤدي ضربها إلى حرب شاملة".

أما رئيس وزراء اسكتلندا، فقال: ليس لبريطانيا سجل جيد في التدخل العسكري بالشرق الأوسط لذا يجب إطلاع البرلمان على التفاصيل.

وأشارت التايمز البريطانية، إلى أن رئيس الوزراء لن يستدعي البرلمان الجمعة لبحث الضربات التي سيتم توجيهها إلى مواقع للحوثيين.

وقالت عن مصادر، إن "الرد على هجمات الحوثيين والذي ستقوده الولايات المتحدة سيكون محدودا".