المشهد اليمني
الخميس 13 يونيو 2024 10:57 مـ 7 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مليشيات الحوثي تعلن صرف نصف راتب أكتوبر 2018 عاجل: الحوثيون يطاردون السفينة ”توتور” حتى خليج عدن وهجوم ثالث يشعل الحريق على متنها استخبارات الدفاع الأمريكية: هجمات الحوثيين أثرت على نشاط الحاويات بالبحر الأحمر بنسبة 90 بالمائة انهيار الريال اليمني: انتقام البنوك المعاقبة أم سوء إدارة البنك المركزي؟ كلمة قوية لليمن أمام دول مجلس الأمن: نعومتكم تجاه مليشيات الحوثي شجعتها طوال السنوات الماضية عالم الزلازل الهولندي الشهير يحذر من وقوع زلزال قوي.. ويحدد الموعد والمناطق المتأثرة كم أسعار الصرف الآن للريال اليمني مقابل السعودي والدولار في عدن بعد المنحة السعودية الجديدة؟ ”فضيحة تهز صنعاء: معارض سعودي يسيء للصحابة وصدام حسين والحوثيون في موقف محرج!” مركزي عدن يتحذ اول القرارات لوقف انهيار العملة الحوثيون يمارسون الضغط على أصحاب المطاعم والسوبر ماركات في رداع محلل سياسي يكشف :قرارٌ واحد يقلب موازين الحوثيين ويحرجهم أمام العالم أول تعليق للمبعوث الأممي على حملة الاعتقالات الحوثية لموظفي المنظمات

أين ظهر الوباء ” الجدري” وكيف تم القضاء عليه لإنقاذ آلاف البشر قديمًا؟

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

في شهر ديسمبر وبالتحديد في 9 ديسمبر 1979.. أعلنت لجنة من العلماء أنه تم القضاء ومعالجة مرض الجدري، الذى كان يتسبب في وفاة ما لا يقل عن 30% ممن يصابون به.

وكشف علماء الآثار، أنه قد ظهر قديمًا مرض مشابه للجدري دمر البشرية لآلاف السنين، وكان أول ظهور للمرض في الروايات الهندية خلال القرن الثاني قبل الميلاد.

كما يعتقد أن الفرعون المصري رمسيس الخامس توفي بمرض الجدري عام 1145 قبل الميلاد، ومع ذلك، تشير الأبحاث الحديثة إلى أن فيروس الجدري الفعلي ربما يكون قد تطور في وقت متأخر من عام 1580 ميلاديا.

download

كان هناك نوع من "التلقيح" من خلال إدخال كمية صغيرة من المرض من أجل إحداث حالة خفيفة تؤدي إلى المناعة، حيث كان منتشرًا على نطاق واسع في الصين بحلول القرن السادس عشر، وفقا لما ذكره موقع هيستورى.

وعرف عن الجدرى، أنه هو السبب الرئيسي للوفاة في أوروبا في القرن الثامن عشر، مما أدى إلى العديد من تجارب التلقيح، وفي عام 1796 اكتشف العالم الإنجليزى إدوارد جينر لقاحًا مختلفا، مما جعلت العديد من الدول الأوروبية والولايات الأمريكية تلزم بأن تطعيم الرضع إلزاميًا، وانخفضت حالات الإصابة بالجدري خلال القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين.