المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:22 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بسبب عراك بين اطفال الجيران .. مقتل شخص بعد محاولته القاء قنبلة على منزل جاره في صنعاء شاهد .. الحوثيون يبدأون العام الدراسي الجديد بتفعيل السوق السوداء للكتاب المدرسي (صور) ”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية”

كاتب صحفي: صفقات إقليمية ودولية تمنح الحوثي الشرعية وحكم اليمن والجماعة ترفض لسبب صادم!!

قال كاتب صحفي ومحلل سياسي يمني، إن جماعة الحوثي التابعة لإيران، تمضي عكس رغبة إقليمية ودولية بصفقات تسوية ستمنح الجماعة الشرعية في حكم اليمن.

إقرار صحيح

وقال الكاتب خالد سلمان: "استهداف الحوثي لثلاث سفن في البحار الثلاثة الأحمر العربي والبحر المتوسط، إقرار صريح بمضي الجماعة خارج الجهود التي تُبذل ، لإعادة ترتيب أوضاعها، ومحاولات إخراجها من وضع المليشيا إلى الجماعة السياسية، ومن مخلب قط للأجنبي، إلى صاحبة قرار مستقبل تعمل من أجل إستقرار ونماء اليمن".

ضد التيار الإقليمي والدولي

وأضاف الكاتب ، في مقالة له أن "الحوثي يمضي ضد التيار الإقليمي والدولي المنفتحين على تسوية سياسية أحد أبرز مكوناتها صنعاء ، وهو إنفتاح يخدم الحوثي بما يضفيه عليه من شرعية مفقودة، وتمكين لحكم اليمن يناله بالسياسة وصفقات التفاوض ويوفر عليه جهد ونزف الحرب".

إيران لا تريد!

واردف أن "النفس الطويل في التعاطي مع ظاهرة مليشاوية، وإلباسها صفة الدولة ، لن يطرح حلاً سياسياً توافقياً، أو حتى مختلاً لصالح الحوثي ، بل يدفع الجماعة نحو مزيد من التصلب ، لا لأنها تريد ذلك بل لأن إيران لم تر أن التهدئة قد حانت ، وإن المعروض عليها في مفاوضات القنوات الخلفية مع الإمريكان، لم تحقق جميع المطالب الإيرانية ،وأن هناك الكثير من الفواتير والملفات التي مازلت عالقة بين الطرفين في المنتصف".

وتابع: "الإقليم وإن قدم كل اليمن على طاولة الحوثي ليبتلعه منفرداً ، والسعودية وإن ألغت كل شركاتها من جدول أعمال التفاوض وخفضت الحصص ، فإن الحوثي لن يتعاطى معها إيجابياً ، مالم تأتيه إشارة من طهران مفادها : قف إجنح للسلم ،خفض التصعيد ، إنخرط في مسارات التسوية ، لقد تقاضينا الثمن".

مغامرات متطرفة

وأتم بالقول: "من يريد أن يعرف إلى أين يقود الحوثي اليمن، وإلى أين يمضي بمغامراته المتطرفة ،عليه أن يطرق باب إيران ويفتش في ملفاتها ، ما الذي تحقق وما الذي قيد الإنجاز المحمول على صواريخ الحوثي ، أو بالأصح صواريخ طهران المؤجرة لصنعاء، وأينما ذهبت فلن تجد نفسك وإستنتاجاتك خارج هذا العنوان: اليمن مزرعة إيرانية".

إعلان الحوثيين

وكان الناطق العسكري للحوثيين يحيى سريع، قال الجمعة إن جماعته نفذت ثلاث عمليات: "العملية الأولى استهدفتْ سفينة ( MSC ALEXANDRA ) الإسرائيلية في البحرِ العربيِّ بعددٍ من الصواريخِ الباليستية".

فيما "العملية الثانية وفي إطارِ المرحلة الرابعة من التصعيدِ نفذتها القوات البحرية وسلاح الجوِّ المسير والقوة الصاروخية في عملية مشتركة استهدفتْ سفينةَ ( YANNIS ) التابعة لشركة Eastern Mediterranean Maritime اليونانية أثناء مرورِها من البحرِ الأحمرِ" بحسب البيان الذي زعم أن "الإصابة كانت دقيقة".

أما العملية الثالثة - بحسب البيان - "فقدْ قامت القوة الصاروخية - للجماعة - باستهدافِ سفينة ( ESSEX ) الإسرائيليةِ بعددٍ من الصواريخِ في البحرِ الأبيضِ المتوسطِ أثناءَ قيامِها بانتهاكِ قرارِ حظرِ الدخولِ إلى موانئِ فلسطينَ المحتلة".