المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 07:37 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”شرارة الانتفاضة: مقتل مواطن يدفع أهالي إب للثورة ضد انتهاكات الحوثيين” هل ستُصبح عدن حاضنة جديدة للحوثيين؟ مناهجهم تُدرّس في مدارس خاصة دون رقابة! ”نهاية الهروب: ”البطة”في قبضة الأمن يكشف تفاصيل اختطاف المقدم عشال” ”الانتقام في بلاط المعبقي: الحوثيون يسرقون حتى السيراميك!” انفجارات عنيفة في البحر الأحمر وإعلان بريطاني يكشف التفاصيل هل تحييد السعودية عن المشهد اليمني يجعل اليمن لقمة سائغة لإيران؟.. محلل سياسي يجيب الرئيس العليمي يجدد الشكر للكويت على دعمها للخطوط الجوية اليمنية بثلاث طائرات كوفية المعبقي ”محافظ البنك المركزي اليمني” تتحول إلى أيقونة وارتفاع أسعارها في الأسواق لكثرة الطلب ”صور” قرار مفاجئ من قبيلة الجعادنة بشأن المقدم عشال .. ماذا حدث بمنزل وزير الداخلية في عدن وما القرارات التي صدرت؟ الحوثيون يعتقلون مالك شركة شهيرة وموظف سابق في السفارة الأمريكي بصنعاء عاجل: هجوم جديد على سفينة غرب الحديدة استعدوا جيدًا.. أمطار غزيرة على 19 محافظة خلال الساعات القادمة.. وإطلاق تحذيرات مهمة

أخذ بصمة الميت لفتح هاتفه.. فتوى تثير الجدل !

تعبيرية
تعبيرية

مع تطور التكنولوجيا وازدياد اعتمادنا على الهواتف الذكية، برزت تساؤلات حول كيفية التعامل مع هاتف الشخص المتوفي.

في هذا السياق، أصدر مجلس الإفتاء والبحوث الشرعية في الكويت فتوى تحرم أخذ بصمة يد أو وجه المتوفي لفتح هاتفه.

تفاصيل الفتوى:

  • حرمة أخذ بصمة هاتف المتوفي: تُعتبر هذه الممارسة انتهاكًا لخصوصية الشخص المتوفي، حيث قد تحتوي هواتفهم على معلومات شخصية أو رسائل أو صور لا يرغبون في مشاركتها مع الآخرين.
  • احترام خصوصية الميت: يجب احترام خصوصية الميت بعد وفاته، تمامًا كما كانت أثناء حياته.
  • محتوى الهاتف قد يُسيء للميت: من المحتمل أن تحتوي هواتف بعض المتوفين على محتوى قد يُسيء لسمعتهم أو يُسبب لهم الحرج بعد وفاتهم.
  • الحفاظ على كرامة الميت: يجب الحرص على حفظ كرامة الميت وعدم تعريضه لأي موقف قد يُسيء لسمعته أو يُسبب له الإحراج، حتى بعد وفاته.

استثناءات:

  • الحاجة الملحة: في حال وجود حاجة ملحة لفتح هاتف المتوفي، مثل الوصول إلى معلومات ضرورية تتعلق بأمور مالية أو عائلية، يجوز اللجوء إلى القضاء أو الجهات الأمنية المختصة لفتح الهاتف بطريقة قانونية.
  • موافقة الورثة: في بعض الحالات، قد يُسمح بفتح هاتف المتوفي بموافقة الورثة، ولكن مع مراعاة الالتزام بأخلاقيات التعامل مع خصوصية الميت.

خاتمة:

تحرّم فتوى مجلس الإفتاء والبحوث الشرعية في الكويت أخذ بصمة يد أو وجه المتوفي لفتح هاتفه، وذلك حفاظًا على خصوصية الميت واحترامًا لكرامته.

وفي حال وجود ضرورة ملحة لفتح الهاتف، يجب اللجوء إلى القضاء أو الجهات الأمنية المختصة.

ملاحظات إضافية:

  • تُعدّ هذه الفتوى منسجمة مع المبادئ الإسلامية التي تحثّ على احترام خصوصية الموتى وحفظ كرامتهم.
  • تُسلّط هذه الفتوى الضوء على أهمية مراعاة الجوانب الأخلاقية عند التعامل مع ممتلكات الشخص المتوفي، بما في ذلك هاتفه الذكي.
  • تُشجّع هذه الفتوى على الحوار والنقاش حول كيفية التعامل مع التطورات التكنولوجية في ظلّ الأحكام الإسلامية.

آثار الفتوى:

  • توعية المجتمع: تُساهم هذه الفتوى في توعية أفراد المجتمع بأهمية احترام خصوصية الموتى وعدم التعدّي عليها.
  • توجيه السلوك: تُرشد هذه الفتوى المسلمين إلى الطريقة الصحيحة للتعامل مع هاتف الشخص المتوفي.
  • حماية الحقوق: تُساعد هذه الفتوى في حماية حقوق الموتى من انتهاك خصوصيتهم.

مواقف قد تواجه تطبيق الفتوى:

  • رفض العائلة: قد ترفض عائلة المتوفي فتح هاتفه، حتى في حال وجود حاجة ملحة لذلك.
  • صعوبة فتح الهاتف: قد يكون من الصعب فتح هاتف المتوفي دون استخدام بصمة يده أو وجهه، خاصة إذا كان الهاتف مزوّدًا بنظام أمان متطور.
  • استغلال الفتوى: قد يُسيء بعض الناس استخدام هذه الفتوى لتبرير رفضهم فتح هاتف المتوفي لأسباب شخصية.

توصيات:

  • التوعية بأهمية الفتوى: يجب نشر التوعية حول هذه الفتوى وشرح أهميتها للمجتمع.
  • وضع بدائل لفتح الهاتف: يجب البحث عن بدائل لفتح هاتف المتوفي دون الحاجة إلى استخدام بصمة يده أو وجهه، مثل استخدام أكواد الطوارئ أو البرامج المتخصصة.
  • توفير الدعم النفسي: يجب توفير الدعم النفسي لعائلات المتوفين لمساعدتهم على التعامل مع فقدان أحبائهم واتخاذ القرارات الصحيحة بشأن ممتلكاتهم.