المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:32 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
بسبب عراك بين اطفال الجيران .. مقتل شخص بعد محاولته القاء قنبلة على منزل جاره في صنعاء شاهد .. الحوثيون يبدأون العام الدراسي الجديد بتفعيل السوق السوداء للكتاب المدرسي (صور) ”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية”

”القصاص” ينهي فاجعة قتل مواطن بإعدام قاتله رمياً بالرصاص

محكمة الضالع
محكمة الضالع

أدانت محكمة الضالع الابتدائية اليوم الخميس، المتهم صلاح عبدالملك صالح ناجي السبعي بقتل محمد عبيد أحمد صالح، وحكمت عليه بالإعدام رمياً بالرصاص.

وخلال الجلسة العلنية الثانية، التي عقدت برئاسة القاضي أمين محمد صالح، استمعت المحكمة إلى مرافعة محامي المتهم، ورد النيابة العامة، ومحامي أولياء الدم.

وبعد المرافعة، حجزت المحكمة القضية للحكم، وأعلنت في الجلسة التالية منطوق الحكم، الذي تضمن:

  • إدانة المتهم صلاح عبدالملك صالح ناجي السبعي بالتهمة المنسوبة إليه، وهي قتل محمد عبيد أحمد صالح.
  • الحكم بإعدام المتهم رمياً بالرصاص قصاصاً لقتله محمد عبيد أحمد صالح.
  • مصادرة أداة الجريمة.
  • إلزام المتهم بدفع مبلغ 500 ألف ريال يمني تعويضاً عن خسائر واتعاب القضية.

حضر الجلسة وكيل نيابة الضالع الابتدائية القاضي محسن علي مقبل، وأولياء الدم ومحاميهم محمد أحمد حمود الحود، والمتهم صلاح عبدالملك صالح ناجي السبعي ومحاميه رياض صالح علي النكاحي، بالإضافة إلى حضور جماهيري غفير من مديرية الضالع.

وقد شهدت القضية اهتماماً واسعاً من قبل الرأي العام المحلي، نظراً لفظاعة الجريمة، ومطالبة أهالي الضالع بالقصاص من القاتل.