المشهد اليمني
الأربعاء 29 مايو 2024 05:21 صـ 21 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”البحر الأحمر يشتعل: صواريخ حوثية تهدد الملاحة الدولية والقوات الأمريكية تتدخل وتكشف ماجرى في بيان لها” ”اللهمّ أجرنا من حرّ جهنّم”.. أفضل أدعية الحر الشديد جماهير الهلال في عيد... فريقها يُحقق إنجازًا تاريخيًا جديدًا! ”الحوثيين سيأكلون الآن من قمل ثوبهم”...كاتب سعودي يعلق على اقوى قرار للبنك المركزي بعدن ”ساعة في المطار... قصة تأخير رحلة طيران اليمنية! فضيحة كبرى ...صورة لوزيرة عربية تُثير ضجة بعد تسريبها مع رجل استرالي المشاط يهين ”صالح الصماد” وفضيحة جديدة تثير غضب نشطاء جماعة الحوثي ”الوجوه تآكلت والأطفال بلا رؤوس”: الصحافة الامريكية تسلط الضوء على صرخات رفح المدوية هل مقدمة للاعتراف بالانقلاب؟.. روسيا تطلق وصفا مثيرا على جماعة الحوثي بعد إفراج الأخيرة عن أسرى! عصابة حوثية تنهب شركة صرافة في محافظة الجوف فعلها في العام 2019...ناشطون بالانتقالي يدعون الزبيدي ”لإعلان عودة الإدارة الذاتية” منتدى حواري في مأرب يناقش غياب دور المرأة في العملية السياسية

وفاة شقيقتين غرقا بأحد السدود المائية بمديرية بني مطر غرب ‎صنعاء وسط غياب تام للدفاع المدني


توفيت شقيقتين بأحد السدود المائية في مديرية بني مطر غرب ‎صنعاء وسط غياب تام للدفاع المدني رغم إعلان الحوثي نشر فرق الدفاع المدني ! .
وقالت مصادر محلية للمشهد اليمني اليوم الأحد ان الشقيقتين "إسلام يحيى المراني - 15 عاماً ورهام - 14 عاماً" غرقاً في سد مائي في منطقة "مند" بمديرية بني مطر غرب ‎صنعاء في حوادث متكررة خاصة أيام الأعياد مع خروج الأسر للتنزه وامتلاء السدود والحواجز المائية .
وأضافت المصادر ان السد وغيره من السدود في بني مطر وفي مديرية الحيمه الداخليه والخارجية لا يتواجد بها اي فرق للدفاع المدني ولا تتواجد أي وسائل للسلامة في جميع السدود وسط مطالبات بتوفير وسائل حماية ونشر فرق الغوص على الواقع وليس إعلاميا فقط وعمل سياجات حديدة في السدود المائية حرصا على حياة المواطنين .
وخرج العشرات من سكان العاصمة صنعاء بأشكال جماعية أغلبها أسر واصدقاء لقضاء إجازة العيد في السدود والتي كان لسد شاحك بمديرية خولان الطيال النصيب الأوفر وتلاها سد مقولة وسد بيت الأحمر بمديرية سنحان وبني بهلول .
وتوافد الزائرين إلى سد رجام بمديرية بني حشيش وسد حمل بمديرية سنحان وبني بهلول وسط حضور بسيط لفرق الدفاع المدني والذين انشروا مع فرق الغوص والإنقاذ والأسعاف على ضفاف السدود والحواجز المائية السالف ذكرها .
وبحسب المصادر فإن زيادة الزائرين في المديريات السابق ذكرها جاء نتيجة الجفاف الذي ضرب مديرية بني مطر والتي لايتواجد في سدودها او الشلال فيها أي مياه لذلك لم تحظر فرق الدفاع المدني بشكل نهائي في مديريات بني مطر عدى السدود الأخرى .