المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 06:51 مـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
العمالقة تُحطّم أحلام الحوثيين في مأرب: هزيمة نكراء للمليشيا الإرهابية! ليس في كهوف صعدة.. مسؤول إعلامي يكشف مكان اختباء عبدالملك الحوثي أول تعليق حوثي على منع بشار الأسد من إلقاء كلمة في القمة العربية بالبحرين دولة عربية رفضت طلب أمريكا بشن ضربات على الحوثيين من أراضيها.. وهكذا ردت واشنطن عسكريا الأولى منذ 5 سنوات.. ولي العهد السعودي يزور هذه الدولة توقيع اتفاقية بشأن تفويج الحجاج اليمنيين إلى السعودية عبر مطار صنعاء ومحافظات أخرى 4 إنذارات حمراء في السعودية بسبب الطقس وإعلان للأرصاد والدفاع المدني مصر تزف بشرى سارة للاعب ”محمد أبو تريكة” نجل ‘‘قطينة’’ ينفجر في وجوه مليشيا الحوثي ويحذر من تكرار كارثة رداع في محافظة أخرى فنانة خليجية ثريّة تدفع 8 ملايين دولار مقابل التقاط صورة مع بطل مسلسل ‘‘المؤسس عثمان’’ مليشيا الحوثي تغلق عددًا من المساجد وتعتقل خطيبين في المحويت بينها مطار صنعاء .. اتفاقية لتفويج الحجاج اليمنيين عبر 5 مطارات

بسبب الحوثيين ...بائع قات يحرق نفسه في تعز

القات
القات

أقدم بائع قات يدعى "حمادة" على صب البترول على جسده وإحراق نفسه في منطقة "الذكرة الحوبان" بمحافظة تعز، الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، وذلك احتجاجاً على ما وصفه بـ"ظلم وقهر وجور" نقطة جباية تابعة للحوثيين.

ووفقاً للمصادر، فإن حمادة قام بسكب البترول على جسده وإشعال النار فيه، مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة. تم نقله على الفور إلى مستشفى القاعدة لتلقي العلاج.

وأوضحت المصادر أن سبب إقدام حمادة على هذه الخطوة هو شعوره بالظلم والقهر من قبل نقطة جباية تابعة للحوثيين، حيث كان يضطر لدفع مبالغ كبيرة من المال مقابل السماح له ببيع القات.

ولم يصدر عن الحوثيين أي تعليق على الحادثة حتى الآن.

وتعد هذه الحادثة هي الأولى من نوعها في اليمن، حيث لم يسبق أن أقدم بائع قات على إحراق نفسه احتجاجاً على ظلم جباية الحوثيين.

وتشهد اليمن منذ سنوات صراعاً مسلحاً بين الحكومة المعترف بها دولياً والحوثيين، مما أدى إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية في البلاد.

وتعتبر محافظة تعز من أكثر المحافظات اليمنية تضرراً من الصراع، حيث تتعرض لقصف متكرر من قبل الحوثيين، كما تعاني من نقص حاد في الخدمات الأساسية.

وتُعدّ نقاط الجباية التابعة للحوثيين من أهم مصادر تمويلهم للحرب، حيث يفرضون مبالغ كبيرة على التجار والشاحنات والبضائع التي تمر عبر المناطق التي يسيطرون عليها.

وتعتبر هذه النقاط عبئاً ثقيلاً على المواطنين اليمنيين، الذين يعانون من أوضاع اقتصادية صعبة.

وتُطالب المنظمات الدولية بضرورة وقف هذه الممارسات التي تُفاقم من معاناة المواطنين اليمنيين.