المشهد اليمني
الخميس 23 مايو 2024 03:46 مـ 15 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

”الحقوا بالفتاة التي رفضت المساومة على شرفها!”...خبير عسكري يصدر صرخة لانقاذ فتاة من سجون الحوثيين

امراة مع الحوثي  تمسك السلاح
امراة مع الحوثي تمسك السلاح

شن المحلل والخبير العسكري العميد محمد عبدالله الكميم هجوم ناري على جماعة الحوثي بسبب استمرار اعتقالهم لانتصار الحمادي

وقال الكميم في منشور عبر حائط صفحته الرسمية بمنصة إكس: انتصار الحمادي منزلها ملاصق لمنزلي بصنعاء وامها اثيوبية وابوها كفيف البصر ، وشقيقها صغير السن ومن اصحاب القدرات الخاصة وظروفهم الاقتصادية صعبة فوق ماتتصورون ، حيث لادخل لهم أبداً ، إلا إن والدتها تعمل في بيع اللحوح في محل صغير جدا جانب منزلهم.
وتابع بالقول:هذه الشابة السمراء تم اعتقالها ظلم وعدوان وباطل ولها الآن ثلاث سنين كل تهمهتها انها رفضت ان تُستغل حالتها الاقتصادية وان تعمل لصالح المليشيات الحوثيرانية في الدعارة كما اسموها (لصالح الوطن) !ورفضت ان تساوم على شرفها تحت اي مقابل وان تُوقع بقيادات حوثية او خصوم سياسيين وسط صنعاء من اجل ان يجروهم إلى مشاريعهم الظلامية كالحشود والتعبئة وجمع التبرعات والقوافل لصالح المليشيات بدون ان يضطروا هؤلاء الخصوم او الاتباع الى ان ينبتوا ببنت شفة خوفاً من الفضيحة والعار.


مضيفاً في منشوره قائلاً:هذه المليشيات المنفلتة التي لا أخلاق لها أرادت ان تذل هذه الطفلة لأنها رفضت ان تدنس شرفها بعرض من المال ولذلك لفقوا لها جميع التهم القذرة التي لا تليق الا بهم كمسيرة شر وعهر وقذارة..

واردف في منشوره قائلاً:انتصار الحمادي إحدى بنات اليمن المستضعفات و لاظهر لها ولا سند ولا قبيلة ولا رجال معها يتابعون لإخراجها من سجون مليشيات الغدر والكهانة.
ثلاث سنين اخُتطفت من عمرها وتعاني الآن المُر والمرض كماتعاني اسرتها التي كانت قد فرحت ان ابنتهم بدأت تساعدهم قليلاً وتخفف من معاناتها كفنانة مودل لكن هذه العصابة انقضت عليها وقضت على حياتها وسمعتها وترفض الآن الإفراج عنها...
مختتما منشوره قائلاً: "افرجوا عن انتصار فهذا شهر كريم فليست محمد الجرموزي الذي شرشح بأبتكم واخرجتوه بالصميل ياصعاليك المسيرة ويا انذل مخلوقات الله"حسب وصفه.