المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 07:10 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
موقف شهم تاريخي للرئيس صالح بحضور الرئيس العليمي وعبدربه منصور هادي بصنعاء قبل أحداث 2011.. ماذا حدث؟ (فيديو) على خطى الكهنوت أحمد حميد الدين.. منحة عبدالملك الحوثي للبرلماني المعارض ”حاشد” تثير سخرية واسعة اكتشف قوة الذكر: سلاحك السري لتحقيق النجاح والسعادة انهيار وافلاس القطاع المصرفي في مناطق سيطرة الحوثيين القوات المسلحة اليمنية تشارك في تمرين ”الأسد المتأهب 2024” في الأردن ”استحملت اللى مفيش جبل يستحمله”.. نجمة مسلسل جعفر العمدة ”جورى بكر” تعلن انفصالها الحوثيون يُعلنون فتح طريق... ثم يُطلقون النار على المارين فيه! مدرب نادي رياضي بتعز يتعرض للاعتداء بعد مباراة استعدادًا لمعركة فاصلة مع الحوثيين والنهاية للمليشيات تقترب ...قوات درع الوطن تُعزز صفوفها فضيحة تهز الحوثيين: قيادي يزوج أبنائه من أمريكيتين بينما يدعو الشباب للقتال في الجبهات الهلال يُحافظ على سجله خالياً من الهزائم بتعادل مثير أمام النصر! رسالة حاسمة من الحكومة الشرعية: توحيد المؤتمر الشعبي العام ضرورة وطنية ملحة

إيران تتوعد بضرب السفن وقصف أكبر قاعدة جوية اسرائيلية في تل أبيب وتبدأ تحركات نوعية في مضيق هرمز

كشفت وكالة تسنيم الإيرانية، أن وحدات خاصة بالقوات البرية للحرس الثوري الإيراني نفذت تدريبات تحاكي تدمير أهداف معادية في مضيق هرمز .

وفي حين قال قائد القوات الجوية بالحرس الثوري الإيراني إن الجيش الأمريكي لا يسعى للصراع مع إيران، فقد حذر قائد "الحرس الثوري" حسين سلامي من مهاجمة سفن إيرانية، متوعداً بهجمات مضاعفة، رداً على أي هجوم، في وقت أجرت قواته مناورات صاروخية تحاكي هجوماً على قاعدة جوية في إسرائيل.

وقال سلامي أمام مجموعة من قادة قواته بمناسبة يوم "الحرس الثوري"، إن "الحرس بلغ نقطة إذا دخل ساحة الحرب العسكرية سيكون المنتصر، وإذا كانت حرباً إلكترونية سيهزم الأعداء، وإذا كانت حرب سفن، وضربوا سفننا، من المؤكد سنضرب سفناً أكثر".

يأتي تحذير قائد الحرس الثوري" وسط تصاعد التوترات البحرية، جراء هجمات شنتها "جماعة الحوثي" الموالية لإيران ضد سفن تجارية في البحر الأحمر، منذ نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.

وفي سياق ذلك، أعلن الحرس الثوري"، الثلاثاء، أنه أجرى مناورة محاكاة لهجوم بصواريخ أرض-أرض على قاعدة بالماخيم الجوية الإسرائيلية جنوب تل أبيب.

وحسب التلفزيون الإيراني، فإن بالماخيم هي "قاعدة الاستقبال الرئيسية لطائرات (إف-35) التابعة للنظام الصهيوني".

وقال قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، أمس إن بلاده مستعدة لخوض حرب برية وقادرة على خوض الحرب عن بعد في البحر، وذلك بعد تجربة جديدة لصاروخ باليستي.

وبحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية المحافظة، شدد سلامي، خلال الندوة الوطنية للقوارب السريعة في مدينة بوشهر المطلة على الخليج، على أنه "من الآن لن نترك أدنى اعتداء للعدو من دون الرد".

وقال سلامي: "نحن على أهبة الاستعداد لخوض حرب بحرية"، وإيران "تمتلك اليوم القدرات لخوض حرب عن بعد" في البحار.

وأضاف أن الميدان في الحروب البحرية "مختلف وحساس ويجب استهداف نقطة بعينها، ونحن قادرون اليوم على مواجهة العدو من البعد وتدميره"، بحسب تعبيره.