الخميس 29 فبراير 2024 09:04 صـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
‏السلالة الهادوية والجنس المقدس درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية دراسة عسكرية حديثة تكشف الأهداف ”الخفية” للحوثيين من وراء تصعيد الهجمات في البحر الأحمر الكشف عن حقيقة موقف ميليشيا الحوثي من فتح طريق ” الحوبان – صنعاء ” الحوثيون يتهمون أبناء مديرية السخنة بالحديدة بالفساد الأخلاقي بعد رفضهم الإنضمام للتجنيد في صفوفهم بعد ادراجها بقائمة الارهاب .. المليشيا الحوثية تطيح بقيادي حوثي مقيم في امريكا بتهمة ابتزاز النساء (وثيقة) شاهد بالصور .. ميليشيا الحوثي تنفذ عرض عسكري مشترك مع عناصر من تنظيم القاعدة في محافظة البيضاء اليمن تتصل بالعالم وتنجز أضخم مشروع تقني ”جامعة الرازي” تحسم الجدل وتكشف تفاصيل مقتل إحدى طالباتها التي تحولت إلى قضية رأي عام مقرب من طارق صالح: قريبا يصطف الحوثي إلى جوارنا والقادم أسوأ قيادي بالمجلس الانتقالي الجنوبي: نحن تحت طائلة القانون اليمني ”يمني أمريكي” يقود انقلاب على الرئيس ”بايدن” بسبب دعمه لحرب الإبادة الجماعية في غزة.. من يكون؟

النائب حاشد يكشف عن ”مفاجأة خطيرة” بشأن القاضي عبدالوهاب قطران رغم رسالة أسرته إلى ”عبدالملك الحوثي”

كشف البرلماني في المجلس النواب الخاضع لسيطرة المليشيات الحوثية التابعة لإيران، أحمد سيف حاشد، عن تطور خطير بخصوص قضية القاضي عبدالوهاب قطران.

وقال النائب حاشد، إنه تفاجأ اليوم برفع الحصانة عن القاضي عبدالوهاب قطران، من قبل ما يسمى بمجلس القضاء الأعلى في سلطة المليشيات بصنعاء.

وقال : "بعد لقاءنا بالاخ علي القحوم عضو المكتب السياسي للجماعة ووجود بصيص أمل للإفراج عن القاضي عبدالوهاب قطران إثر توجيه أسرته برسالة للسيد عبدالملك الحوثي، ومنحنا بصيص أمل على هذا الصعيد، تفاجأنا اليوم برفع الحصانة عن القاضي قطران من قبل مجلس القضاء الأعلى".

وأضاف في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي أن "هذا يدعونا للعجب والغرابة عما يحدث في صنعاء حيال القاضي قطران وكثيرين غيره..!!!".

وتابع: "لن أراهن على قضاء كهذا الذي نعيشه. المراهنة على القضاء والقدر أقرب إلينا من الرهان على قضاء صنعاء، وأكثر منه الجزائية الأقرب إلى القضاء الاستثنائي بل وأكثر منه".

وكانت مصادر قانونية كشفت الأحد، أن مليشيا الحوثي تخطط لمحاكمة القاضي عبدالوهاب قطران المعتقل منذ شهر على خلفية انتقاده قرار زعيم الجماعة مهاجمة الملاحة في جنوب البحر الأحمر.

وأضافت المصادر، أن مخابرات المليشيات وبعد فشلها في إثبات تهمة صناعة المشروبات الكحولية للقاضي قطران، تتجه إلى إحالته إلى المحاكمة بتهمة التخابر مع الحكومة المعترف بها، وهي التهمة التي وجهت للعشرات من المعارضين وصدرت بحقهم بعد ذلك أحكام بالإعدام.

ومنذ نحو شهر أخضعت مليشيا الحوثي، القاضي قطران، لجلسات تحقيق وتعذيب نفسي مطولة بعد مصادرة هاتفه الشخصي واستخراج جميع محتوياته وكذلك حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي وحتى حاسوب نجله وهواتف أسرته بغرض تكييف تهمة تغطي على مداهمة منزله واعتقاله، وفق صحيفة الشرق الأوسط.